اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أمريكية تدخل غينيس بلقب مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم مع 65 عاماً

مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم
مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم
أمريكية تدخل موسوعة غينيس بلقب مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم مع 65 عاماً
بيت في بداية رحلة عملها - الصورة من موقع ديلي ميل
أمريكية تدخل موسوعة غينيس بلقب مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم مع 65 عاماً
بيت بالرداء الرسمي - الصورة من موقع ديلي
أمريكية تدخل موسوعة غينيس بلقب مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم مع 65 عاماً
المضيفة بيت - الصور من موقع ديلي ميل
مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم
أمريكية تدخل موسوعة غينيس بلقب مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم مع 65 عاماً
أمريكية تدخل موسوعة غينيس بلقب مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم مع 65 عاماً
أمريكية تدخل موسوعة غينيس بلقب مضيفة الطيران الأطول خدمة بالعالم مع 65 عاماً
4 صور

تمكنت الأمريكية بيت ناش، التي دخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية من حصد لقب مضيفة الطيران الأطول عملاً، فهي مضيفة الطيران الأطول خدمة في العالم، والتي تبلغ من العمر 86 عاماً، وعملت كموظفة في شركة طيران لمدة 65 عاماً.

ووفقاً لموقع (ديلي ميل) البريطانية ومنذ 6 عقود ونصف العقد، حصلت بيت ناش، من ماناساس بولاية فيرجينيا، على وظيفة كمضيفة طيران تابعة لشركة Eastern Airlines ، وكانت تدفع عربات المشروبات وتعطي تعليمات السلامة منذ ذلك الحين.

وقالت بيت التي دخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية لمسيرتها الطويلة والتي حطمت الأرقام القياسية، إنها قامت بأول رحلة لها في سن المراهقة وسرعان ما وقعت في حب ما وصفته بـ"المظهر الأنيق والأخلاق الكريمة لأعضاء الطاقم".

بدأت بيت ناش حياتها المهنية عندما كانت تذاكر الطائرة مكتوبة بخط اليد وبتكلفة 12 دولاراً فقط قبل 65 عاماً، حصلت بيت ناش على وظيفة كمضيفة طيران تابعة لشركة Eastern Airlines، وكانت تدفع عربات المشروبات وتعطي تعليمات السلامة منذ ذلك الحين.

عندما بدأت حياتها المهنية في عام 1957، كانت الأمور مختلفة بالتأكيد - كانت الرحلات الجوية 12 دولاراً، وكانت التذاكر مكتوبة بخط اليد، وكانت الجداول تُعرض على السبورات.

تغيرت أشياء كثيرة على مر السنين، ولكن هناك شيئاً واحداً بقي كما هو - الناس. قالت بيت، "لديهم نفس الاحتياجات - القليل من الحب والاهتمام".

تشتهر بيت، التي تعمل الآن في الخطوط الجوية الأمريكية، بـ"كرم الضيافة"، ويقال إنها "ترحب بكل وجه بابتسامة".

مضيفة الطيران ليس لديها خطط للتقاعد في أي وقت قريب، مع شرحها، "طالما لديّ صحتي وأنا قادرة، فلماذا لا أعمل. لا تزال ممتعة".

منذ ستة عقود ونصف العقد، حصلت بيت ناش، من ماناساس بولاية فيرجينيا، على وظيفة كمضيفة طيران تابعة لشركة Eastern Airlines، وكانت تدفع عربات المشروبات وتعطي تعليمات السلامة منذ ذلك الحين.

وقالت بيت"أردت أن أكون مضيفة طيران منذ اللحظة الأولى التي ركبت فيها طائرة".

كان عمري 16 عاماً، وسارت المضيفة عبر الصالة وقلت، "هذا لي".

*بداية مسيرتها العملية

بيت بالرداء الرسمي - الصورة من موقع ديلي ميل

بدأت حياتها المهنية في عام 1957، عندما كانت تبلغ من العمر 21 عاماً، وكانت الأمور مختلفة بالتأكيد في ذلك الوقت - كانت الرحلات الجوية 12 دولاراً عندما بدأت لأول مرة، ولم يكن عليك إجراء حجز مسبق.

 

اعتادت أن توزع سجائر مارلبورو على الركاب، وتقدم لهم جراد البحر واللحوم المنحوتة على أطباق - لكن أكثر ما تغير هو التكنولوجيا.

قالت: "لقد ولّت أيام التذاكر المكتوبة بخط اليد، والملصقات الخاصة بتخصيص المقاعد، وألواح الطباشير".

الشيء الآخر الذي مر بتحول طوال حياتها المهنية التي استمرت 65 عاماً هو الطريقة التي يرتديها المضيفون.

تذكرت بيت: "الملابس عندما بدأت لأول مرة كانت متحفظة للغاية، ثم بدأنا في الظهور حقاً". "بعد ذلك، بدأت الأمور تهدأ قليلاً." وبينما تغيرت أشياء كثيرة منذ أن بدأت، هناك شيء واحد ظل كما هو - الناس.

لقد تحسنت أشياء كثيرة على مر السنين، ولكن هناك شيئاً واحداً بقي على حاله - الناس. قال بيت ، "لديهم نفس الاحتياجات - القليل من الحب والاهتمام".

*حديث ضيوف بيت بالطائرة

بيت في الطائرة - الصورة من موقع ديلي ميل


اشتهرت بيت، التي عملت في الخطوط الجوية الأمريكية بعد أن استحوذت على Eastern Airlines، بـ"كرم الضيافة"، ويقال إنها "ترحب بكل وجه بابتسامة" بينما تحافظ على زيها في جميع الأوقات.

قال أحد الركاب، واسمه سايمون جونسون، لموقع DailyMail.com في عام 2017: `` أعتقد أن الأمر الأكثر إثارة للإعجاب في Bette هو الطريقة التي تقوم بها بتدفئة الطائرة بأكملها.

"أنت تمشي، تقابلها، تعرف اسمك، تتذكر المحادثة التي كانت تجريها معك بالأمس أو الأسبوع الماضي أو قبل شهر." `` أسافر مئات الآلاف من الأميال سنوياً، لكن هذه دائماً أفضل رحلاتي عندما تكون بيت على متن الطائرة، ''تنقلت لشركة أخرى إلى ABC مؤخراً.

في هذه المرحلة، تستطيع Bette الاختيار بين أي مسار، وهي تفضل العمل في رحلات نيويورك - بوسطن - واشنطن العاصمة حتى تتمكن من العودة إلى المنزل في الوقت المناسب لتقول ليلة سعيدة لابنها من ذوي الاحتياجات الخاصة .

وفقاً لـ Bette، كان أحد المعالم البارزة في حياتها المهنية هو الطيران مع السيدة الأولى السابقة جاكي كينيدي، التي كانت زوجة الرئيس جون كينيدي. تستمتع أيضاً بسير نفس الطريق لأنها تبدأ في التعرف على الوجوه

تقول بيت أنا أحب شعبي. أنا أحب أن أكون على نفس الرحلة طوال الوقت لأنني أعرف عملائي.

مضيفة الطيران ليس لديها خطط للتقاعد في أي وقت قريب، مضيفة، "طالما لديّ صحتي وأنا قادرة ، فلماذا لا أعمل. لا تزال ممتعة.

تبلغ من العمر 86 عاماً وقوية بما يكفي لسحب راكب مريض إلى الممر وبدء الإنعاش القلبي الرئوي - وهو ما يتعين عليها القيام به كل عام لاجتياز اختبار FAA السنوي لمواصلة عملها.

قال دوج باركر رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة American في عام 2017: "لقد اعتنت Bette بالملايين من عملائنا، حول العالم، على مدار العقود الستة الماضية".

"إنها الأشياء البسيطة التي تقوم بها كل يوم، مثل الترحيب بالعملاء بابتسامة دافئة، وترحيب ودود، وشكرهم على أعمالهم التي أضافت إلى إرثها وقدرتها على إنشاء شركة طيران يرغب العملاء في السفر إليها."