اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هل تقتصر مهنة ذبح الأضحية على الرجال فقط؟؟.. النساء ينافسن!!

ذبح الأضحية
النساء يقتحمن عالم ذبح الأضحية
ذبح الأضحية
نساء ينافسن الرجال في ذبح الأضحية
ذبح الأضحية
ذبح الأضحية
2 صور
هيمنت النساء على كثيرٍ من الأعمال والمهن التي كانت في السابق حكراً على الرجال فقط. فقد ظهرت المرأة مؤخراً تعمل في ورش تصليح السيارات وسائقة عربات النقل والعديد من المهن التي كانت تخص الرجال وحدهم لما تتطلبه من خشونة وجلد وقوة تحمل.
ولم تترك المرأة موسم الأعياد بدون إثبات نفسها وقدراتها أنها تضاهي قدرات الرجال وربما تتفوق عليهم. فقد شهد موسم عيد الأضحى المبارك في الآونة الأخيرة، ظاهرة جديدة. فقد اشتدت المنافسة بين النساء والرجال في ذبح الأضحية وخاصة عملية سلخها، حيث أصبحت بنات حواء يقمن بمهمة ذبح الأضحية وسلخها وتقطيعها بأنفسهن بمهارة لا تقل مهارة عن الرجل.
فبينما كانت مهمة سلخ الأضحية في وقتٍ مضى مهمة يحتكرها رب البيت أو الجزار بكل براعة، ومهمة النساء تقتصر فقط على غسل أعضاء الأضحية وطهيها، إلا أن المرأة اكتسبت ثقة أكبر بنفسها وامتلكت شجاعة أهلتها لتذبح الأضحية بنفسها وسلخها وتقطيعها.

تجربة النساء في ذبح أضحية العيد

نساء ينافسن الرجال في ذبح الأضحية

وقد التقت "سيدتي" ببعض النساء في مصر ممن تمرسن في مهنة ذبح الأضحية وتحدثن عن تجربتهن في هذه المهنة.
السيدة "هيام محمد" أثبتت أن الجنس الناعم يمكنهن إثبات أنه بمقدورهن الذبح ورؤية الدماء كالرجال، حيث قالت: "والدي يعمل جزاراً، ومنذ صغري وأنا أراه يذبح ويقطع اللحم، وفي العيد كنت أساعده وأناوله الساطور والسكاكين، ثم تطورت لأسن له السكين، وكلما كبرت كانت تزيد مساعدتي له بدايةً من تقطيع اللحم وحتى السلخ، فقد أظهرت مهارتي في السلخ لأنه يتطلب مهارة وخفة يد. وفي أحد المرات طلبت منه أن أذبح بنفسي، في البداية تردد ولكن لحماسي الشديد وبإلحاح مني أمسك بيدي وسميت الله معه وكبرت وذبحت الأضحية. وأصبحت عادة لي كل عام أن أقف بجوار والدي وأذبح معه، حتى أنني أصبحت أنا من أذبح لبيتي وأتحمل كافة الأعمال من سلخ وتقطيع وفصل العظام..".
السيدة "جمالات محمود" ربة منزل وأم لخمسة أبناء، اعتاد زوجها كل عام أن يشتري الأضحية ويقوم بنحرها بمساعدتها، كما أنه في عملية السلخ لا يمكنه الاستغناء عنها، فيتشاركان في السلخ، وقد اكتسبت زوجته مهارة كبيرة، حتى أنها تتفوق عليه في بعض الأحيان.

إيجاز ذبح المرأة للأضحية

وقد أوضحت دار الإفتاء المصرية أنه لا يوجد حرج ويجوز شرعاً ذبح المرأة لأضحية العيد، ولا مانع من ذلك من الناحية الشرعية، طالما توفرت فيها الشروط والتي تشمل الآتي:
1- أن تكون المرأة عاقلة.
2- بلغت سن التكليف الشرعي.
3- تعرف شروط ذبح الأضحية.

آداب ذبح الأضحية


1- التأكد من سلامتها.
2- استقبال القبلة عند ذبحها.
3- ضجعها على جانبها.
4- تسمية الله والتكبير.
5- الترفق عند ذبحها.
6- عدم جرها من موضع لآخر.
7- عدم إظهار آلة الذبح لها.
8- عدم ذبحها بحضرة أضحية أخرى.
9- التأكد من زهوق نفسها قبل سلخها.
10- عدم إعطاء الجزار أجرته من الأضحية.
11- عدم ترك مخلفاتها في الشوارع.
12- عدم تلويث البدن والثياب بالدماء.
13- الذبح في الأماكن المخصصة.