مشاهير /مشاهير العالم

حكايات وطرائف نجوم بوليوود في مومباي

لبت "سيدتي" دعوة من قناة زي أفلام إلى مومباي في الهند لحضور "zee cine Awards 2014" والذي أقيم على مسرح ضخم في مدينة "فيلم سيتي" وحضره نخبة كبيرة من نجوم بوليوود منهم شاروخان، ديبيكا، بريانكا شوبرا، أكشاي كومار، رانفير سينغ، فرحان خان وغيرهم، وقدم العرض الفنانان الكوميديان أبهشيك باتشان وريتيش ديشمخ واللذان أضافا جواً من المرح والكوميديا خلال وقبل العرض.

"سيدتي" توجهت إلى "سيتي فيلم" ليلة العرض صباحاً لحضور البروفات والتقينا شاروخان و ديبكا ورانفير وأبهشيك باتشن وريتيش ديشمخ وهم يستعدون إلى تقديم العرض فكانت أجواء المسرح تعمل مثل خلية النحل هنا وهناك، فحدث العديد من المواقف والطرائف بين النجوم أثناء البروفات ولم يخل الجو من المرح والضحكات

عن سر "ساري" بيريانكا شوبرا وحرمان شارو خان من الرقص وسر الفتاة التي حملت ديبكا إلى المسرح والدراجة النارية التي احضرها أكشاي كومار وسط الجمهور والمواقف والطرائف بين النجوم، والأسد الذي هجم على أبهشيك باتشن قبل العرض كله في هذا التقرير".

حرمان شاروخان من الرقص
حرم شاروخان من الرقص في هذه الليلة بسبب إصابته في قدمه اثر الحادث الذي تعرض له أثناء تصوير فيلمه "Happy New Year" ففي إحدى المشاهد كان يقدم مشهد أكشن ويدفع شيئاً بقدمه وأصابته إصابة شديدة فكان على غير عادته في العروض والأفلام يرقص ويمرح على المسرح هنا وهناك فكان مقيد بحركات معينة لأنه مازال يستخدم "عكازاً" ليستطيع السير.
فبدأ خان في البروفات وكان طوال الوقت يرتدي نضارة شمس لأنه حسب علمنا لم يخلد إلى النوم منذ يومين قبل العرض تحضيراً له ولا يفارق يده فنجال القهوة والسيجارة.

دردشات ولقاءات "سيدتي" مع النجوم

شاروخان
لم نطيل عليك لأننا نعلم أنك مرهق بينما إلى أي مدى اثر عليك هذا الحادث الليلة؟
في الحقيقة أنا حزين إنني لا استطيع تقديم العرض كما يجب الليلة كنت أتمنى أن أقدمه بحماس أكثر ن ذلك.
مقاطعة: لكنك بالفعل قدمته بحماس ولكن الفارق هو أن كانت الخطوات بطيئة؟
شكراً لك..بينما كنت أفضل أن أكون غير مقيد وفي كل الأحوال شكراً لله على كل شيء.

بريانكا تشوبرا والساري
لماذا اخترت ارتداء "الساري" اليوم على الرغم من أن ديبكا ترتدي فستان؟
في العادة دائماً مشغولة ولا أجد وقتاً للاهتمام بنفسي كثيراً ولكنني أردت أن أظهر بشكل مختلف الليلة بالإضافة إلى انه أنيق وأحب ارتداءه أنا

ديبكا بادوكون
لم تنامي منذ يومين متواصلين بسبب البروفات كيف حالك الآن هل تستطعين الاستيقاظ للانتهاء من العروض الليلة؟
نعم أنا كثيراً مرهقة لأنني لا أنام إلا ثلاثة ساعات فكان يوم طويل لذلك كنت اتمنى أن ينتهي العرض سريعاً لكي اذهب إلى البيت وأنام ولأنني اعلم جيداً انه يستمر العرض إلى الساعات الأولى من صباح غدا "ضاحكة" فمن الممكن أن انام لمدة ثلاثة ايام متواصلين لاني بالفعل مرهقة فالعروض كلها جميلة خاصة عرض شاروخان ولذلك سأتواجد في الصفوف الأولى لأشاهد عرضه حتى إذا انتهى بعد يومين.
ما قصة اشائعات التي تنال منك دائماً عن قصص الحب بين فترة والأخرى؟
ضاحكة..هذا الكلام ليس له اي اساس من الصحة و لا اعلم ما مصدر تلك الشائعات ربما لان لدي صداقات عديدة يترجمونها الناس الى قصص حب فهي مجرد شائعات فقد.

شاوخان وسط النار
وجاءت اللحظة التي ينتظرها العديد من الحضور وهو وقت العرض ومن احدى العروض البارزة التي قدمت تلك الليلة عرض ديبكا ورانفير وشاروخان وأكشاي كومار و رانفير و وسوناكشي سينها حيث تخلل العرض أشياء عدة أذهلت الجمهور وغير متوقعة حيث اضاف أبهشيك باتشان وريتيش ديشمخ للعرض جواً وروحاً.

رانفير يقلد النجوم
ثم ظهر رانفير على المسرح ومن حوله الفرقة الراقصة فقد اذهل الحضور لسرعته في تغير الملابس اثناء تقديمه للعرض بطريقة كوميدية وسريعة بالإضافة إلى حركاتة على المسرح التي تميزت بلياقة والسرعة ومن خلفه شاشة كبيرة تعرض نفس الاغاني بذات الملابس التي كان يغيرها في فيلم "baazigar" كما كان يقلد النجوم الذين لمعوا في بوليوود على مدار العقود الماضية حيث لديه الكاريزما التي يستطيع من خلالها تقمص شخصيات هؤلاء النجوم بطريقته الكوميدية وفجأة نزل رانفير وسط الجمهور ومسك بأيدي احد الحضور ليشاركه الرقص فأشعل الحضور تصفيقاً.

الفتاة التي حملت ديبكا على المسرح
فعاد شارو مرة أخرى الى المسرح ودخل بذات الطريقة بنما هذه المرة دخل على عربة قطار لتتماشى مع العرض فقدم عرض كوميدي مع فتاة كوميدية "bharti singh" وأثناء العرض فجأة نزلت من على المسرح وذهبت إلى ديبكا فحملتها مثل الطفلة فكان صراخ وخوف ديبكا مع ضحكتها يملئان المسرح وايضاً ضحكات الحضور من المشهد المقتبس من فيلم "Chimai express" وعندما تركتها على المسرح أخذت محتضناها من خصرها فتعجب شارو وقال دعيني اكتشف ماذا تسمعين من بطن ديبكا فوضع أذنه على بطنها وقال: لم اسمع شيئاً فعليت الضحكات.

شاروخان يحول العصا إلى منديل
عاد شاروخان إلى المسرح ولكنه عاد هذه المرة بصفته ساحر فقدم مجموعة اسحار على أنغام الأغنية الشهيرة "ماشالي" فأول عرض ساحر قدمه وهو يحمل قبعه على الهوا بين يده وبعدها كان يمسك بيده عصا حمراء فحولها الى منديل أحمر في لمح البصر ومن ثم حولها الى عصا سوداء اللون.

قصة الدراجة النارية لأكشاي كومار
وكما يقولون مسكها ختام فكان من افخم وابهر العروض التي قدمت في تلك الليلة هو عرض اكشاي كومار الذي جذب الحضور الى استمرارية وجودهم في المسرح على الرغم من أن كانت الساعة الثالثة صباحاً فقد ظهر أكشاي بشكل مختلف.

حينما قدمه باتشان وقال ترقبوا ظهوره من اي مكان من المسرح اخذت اعين الجمهور تبحث عنه هنا وهناك الى أن سمعوا صوت "دراجة نارية" تصعد من اسفل الى ان وصلت إلى "سير خشب مائل" بدايته أخر القاعة فظهر أكشاي وهو يرتدي ملابس عسكرية واخذ يلف بالدراجة النارية عدة مرات ثم ذهب سريعا من على هذا السير المائل الى المسرح وبعدها ترك الدراجة النارية تلف وتطوف على المسرح الى ان توقفت وخرج منها مفرقعات وكان في انتظاره فريق راقص يرتدون ايضاً ملابس عسكرية ويحملون في ايديهم بنادق وقدموا عرضاً راقصاً غنائياً رائعاً بعنوان "Party on night”، ومن شدة اعجاب الحضور انفعل معه الفنانين الذين كانوا يجلسون في الصف الاول من المسرح خاصة رانفير فقام واخذ يرقص معهم ثم أحضروا مجموعة "طبل" كبيرة مضاءة وآخذو يدقون عليها وفجأة نزل من أعلى المسرح مطر صناعي وهم مازالو يرقصون بنفس الحماس ويتحركون بكل سهولة وكان لم يكن هناك مطراً ينهال عليهم لدرجة أن المياه أملئت المكان واختتم العرض وأكشاي ينسحب إلى أعلى المسرح حيث كان عاليا جدا بسلك طويل ويخرج من ظهره مفرقعات نارية.

X