اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أرامكو تعلن نتائجها المالية للربع الثاني 2022

أرامكو
أرامكو تعلن نتائجها المالية للربع الثاني 2022

سجلت " أرامكو" رقمًا قياسيًا جديدًا في الأرباح الربع السنوية منذ طرح أسهمها للاكتتاب عام 2019، ويرجع ذلك إلى ارتفاع أسعار النفط الخام، وزيادة الكميات المباعة، وارتفاع هوامش أرباح قطاع التكرير، حيث أعلنت شركة الزيت العربية السعودية "أرامكو "اليوم نتائجها المالية للربع الثاني من عام 2022.

وحققت الشركة ارتفاعًا في صافي الدخل بنسبة 90% على أساس سنوي، وأعلنت عن توزيعات أرباح قدرها 70.3 مليار ريال (18.8 مليار دولار أمريكي) وذلك عن الربع الثاني من عام 2022، من المقرر دفعها خلال الربع الثالث.

أرامكو تعلن نتائجها المالية للربع الثاني 2022

بينت الشركة أنها حققت صافي دخل ربع سنوي ونصف سنوي قياسي، بلغ 181.6 مليار ريال سعودي (48.4 مليار دولار أمريكي) في الربع الثاني و329.7 مليار ريال سعودي (87.9 مليار دولار أمريكي) في النصف الأول من عام 2022، مقابل 95.5 مليار ريال سعودي (25.5 مليار دولار أمريكي) و176.9 مليار ريال سعودي (47.2 مليار دولار أمريكي)، على التوالي لنفس الفترتين من عام 2021.

وجاءت هذه الزيادة في هاتين الفترتين في المقام الأول نتيجة ارتفاع أسعار النفط الخام، والكميات المباعة، إلى جانب هوامش الأرباح القوية لقطاع التكرير في الربع الثاني وارتفاع هوامش أرباح قطاع التكرير والمعالجة والتسويق في النصف الأول من العام 2022.

كما شهدت التدفقات النقدية الحرة زيادة نسبتها 53% لتصل إلى 129.8 مليار ريال (34.6 مليار دولار أمريكي) في الربع الثاني، وبلغت 244.7 مليار ريال (65.2 مليار دولار أمريكي) في النصف الأول من عام 2022، مقابل 84.7 مليار ريال (22.6 مليار دولار أمريكي) و 153.2 مليار ريال (40.9 مليار دولار أمريكي)، على التوالي لنفس الفترتين من عام 2021، وتُعزى هذه الزيادة بشكلٍ رئيس إلى ارتفاع السيولة النقدية من الأنشطة التشغيلية.

وبلغ العائد على متوسط رأس المال المستثمر 31.3% خلال فترتي الربع الثاني والنصف الأول المنتهيتين في 30 يونيو 2022، مقارنة مع 16.7% لنفس الفترتين من عام 2021، مما عكس ذلك ارتفاع أسعار النفط الخام والكميات المباعة، وتحسّن هوامش أرباح قطاع التكرير والمعالجة والتسويق.

وتواصل الشركة تعزيز مركزها المالي للمحافظة على تصنيفٍ ائتماني عالٍ للاستثمار في مختلف دورات السوق، وقد انخفضت المديونية إلى 7.9% في 30 يونيو 2022، مقارنة مع 14.2% في 31 ديسمبر 2021، ويرجع ذلك في المقام الأول إلى ارتفاع التدفقات النقدية التشغيلية، وذلك بسبب الأرباح القوية وتحسّن هوامش أرباح قطاع التكرير والمعالجة والتسويق.

كما تواصل الشركة تحسين تكاليف التمويل حيث تم سداد دفعة مقدمة جزئية إلى صندوق الاستثمارات العامة من الديون الخاصة بصفقة الاستحواذ على حصة 70% في الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" في عام 2020، وقد أدّى ذلك إلى خفض المبالغ الأصلية لسندات الأمر المستحقة بمقدار 45 مليار ريال (12 مليار دولار أمريكي)، بالإضافة إلى التخفيض البالغ 30 مليار ريال (8 مليارات دولار أمريكي) في الربع الأول من عام 2022.

وقدمت الشركة أيضًا أداءً موثوقًا في مجال التنقيب والإنتاج، حيث بلغ متوسط إجمالي إنتاجها من المواد الهيدروكربونية 13.6 مليون برميل مكافئ نفطي في اليوم خلال الربع الثاني من عام 2022، وتواصل الشركة العمل على زيادة طاقتها الإنتاجية القصوى المستدامة من النفط الخام من 12 مليون برميل في اليوم إلى 13 مليون برميل في اليوم بحلول عام 2027.

وحافظت أرامكو السعودية على سجلّها القوي في موثوقية الإمدادات، حيث بلغت نسبة موثوقية تسليم شحنات النفط الخام والمنتجات الأخرى 99.8% في الربع الثاني من عام 2022.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر