اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

90 برنامجا وورشة عمل لتطوير أدوات القياس لرفع جودة التدريب التقني والمهني

مؤسسة التدريب التقني والمهني
90 برنامجا وورشة عمل لتطوير أدوات القياس لرفع جودة التدريب التقني والمهني

بالشراكة مع العديد من القطاعات الحكومية في المملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة، نفذت الإدارة العامة لجودة التعليم في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني أكثر من 90 برنامجًا وندوة، استفاد منها ما يقرب من 3000 مستفيد في مختلف مجالات الجودة.

تنمية رأس المال البشري

وأوضحت التدريب التقني والمهني، وفقاً لـ"واس"، أن هذه البرامج والندوات تهدف إلى تحسين جودة التدريب والخدمات المقدمة للمتدربين، حيث اهتمت المؤسسة بتنمية المهارات البشرية من خلال الاستخدام الأمثل لأفضل الممارسات الدولية ونقل المهارات والخبرات المميزة بهدف تنمية رأس المال البشري.

إجراءات عديدة لرفع جودة التدريب

بدوره، أوضح مدير عام إدارة الجودة في المؤسسة المهندس أسامة الأزهري، أن الإدارة اتخذت عددًا من الإجراءات لتعزيز التحسين المستمر للعمليات التشغيلية، وزيادة كفاءة جودة التدريب في تدريب المرافق، وتحسين الأداء لأعضاء طاقم التدريب والتعرف على احتياجات المتدربين، حيث عملت الإدارة على أدوات لقياس مدى رضا المتدربين عن الخدمات المقدمة لهم، من خلال الزيارات الميدانية والسرية للمنشأة.

كما اهتمت الإدارة بأدوات القياس من خلال المسوحات المختلفة التي اعتمدت على الاستبيانات الإلكترونية ومجموعات التركيز من خلال التواصل المباشر مع المتدربين للإجابة على سلسلة من الأسئلة المتعلقة بالجودة ، وكذلك متابعة تقييم المدربين وقياس وتحليل النتائج المتدربين وإجراءات عمل o العائد التدريبي داخل الأقسام وورش العمل التدريبية.

مشاريع تنموية متعددة

وأكد الأزهري، أن الإدارة تعمل على عدد من المشاريع التنموية لدعم الحصول على الاعتماد المؤسسي، بما في ذلك مشروع لدعم مرافق التدريب لمواصلة التحسين المستمر للأنظمة والإجراءات، ومشروع لقياس جودة النتائج ومشروع لبناء منصة رقمية لقياس جودة المهارات العملية كأداة لقياس وتقييم مهارات المتدربين، لتحقيق مستهدف حصول 151 منشأة تدريبية على الاعتماد المؤسسي خلال السنوات الثلاث القادمة.

عن المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني

هي الجهة الحكومية المعنية بالتدريب التقني والمهني في المملكة منذ عام 1400هـ/1980م، وتختص المؤسسة بتنمية الموارد البشرية الوطنية من خلال التدريب، بما يسهم في سد احتياجات سوق العمل من القوى البشرية.

وتقدم المؤسسة، برامج التدريب التقني والمهني للذكور والإناث وفقًا لطلب سوق العمل الكمي والنوعي، حيث تقدم العديد من البرامج التدريبية في منشآتها التدريبية من كليات تقنية ومعاهد، وكذلك في معاهد الشركات الاستراتيجية، والكليات التقنية العالمية، بالإضافة إلى برامج تدريبية في منشآت التدريب الأهلي، وبرامج مساندة مجتمعية مرنة، ويصل العدد الإجمالي لمنشآت المؤسسة 283 منشأة تغطي كافة أرجاء المملكة.

وتهدف المؤسسة إلى استيعاب أكبر عدد من الراغبين في التدريب التقني والمهني للإسهام في تحقيق التنمية المستدامة، وتأهيل وتطوير الكوادر البشرية الوطنية في المجالات التقنية والمهنية وفقًا لطلب سوق العمل الكمي والنوعي، وتقديم البرامج التدريبية بالجودة والكفاية التي تؤهل المتدرب للحصول على الوظيفة المناسبة في سوق العمل أو التي تجعله قادًرا على ممارسة العمل الحر.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر