اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

فريق طبي يتفوق على 4 مراكز عالمية في أمريكا وينقذ طفل من بتر طرفه السفلي بمدينة الملك سعود الطبية

فريق طبي يتفوق على 4 مراكز عالمية في أمريكا وينقذ طفل من بتر طرفه السفلي بمدينة الملك سعود الطبية
فريق طبي يتفوق على 4 مراكز عالمية في أمريكا وينقذ طفل من بتر طرفه السفلي بمدينة الملك سعود الطبية

وثقت المدينة الطبية بجامعة الملك سعود إنجازا جديدا تفوقت به على 4 مراكز عالمية في أمريكا، والتي أقرت بضرورة بتر الطرف السفلي لطفل يعاني من ورم غير حميد في منطقة الحوض، إلا أنه بقيادة دكتور معتز العقيل، استشاري جراحة العظام في المدينة الطبية، والأستاذ المساعد في كلية الطب بجامعة الملك سعود، نجح الفريق الطبي السعودي من إنقاذ حياة الطفل والحفاظ على الطرف سليم دون بتره.

إنجاز سعودي في المدينة الطبية الجامعية

بدأت قصة الطفلة "أسامة"، عندما اكتشف أهله إصابته بورم غير حميد في منطقة الحوض، ومن ثم توجهوا للسفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية من أجل علاج ابنهم ولكن جميع المراكز أقرت بضرورة بتر الجزء السفلي من الحوض لكي يتعافى الطفل، إلا أن هذا الخيار كان الأصعب بالنسبة لوالديه خاصة وأن الطفل لازال صغيرا على أن يفقد قدرته على الحركة وممارسة حياته بشكل طبيعي.

من ثم توجه الأهل إلى الرياض تحديدا في المدينة الطبية الجامعية للبحث عن العلاج الأمثل لطفلهم دون اللجوء لفكرة البتر، ومن هنا صرح الدكتور "معتز العقيل"، أنه تم الوصول لعلاج مناسب لحالة الطفل دون الحاجة لبتر الجزء السفلي خلال الاجتماعات الاستشارية لفريق الجراحة، كما ذكر في قناة "الإخبارية، وبدوره وصف "العقيل" الورم بأنه "شديد الشراسة"، إلا أن الفريق الطبي السعودي نجح في استئصال الورم بالكامل لإنقاذ حياة الطفل خلال 8 ساعات جراحة، وحماية الطرف السفلي من البتر، والحالة في طريقها لتماثل الشفاء.

أمل جديد يُكتب

من جانبه صرح والد الطفل أسامة، لقناة الإخبارية عن المعاناة التي عاشوها قبل التوجه للرياض، حيث استنكر خلال حديثه قرار المراكز الطبية في الولايات المتحدة الأمريكية ببتر الجزء السفلي لطفله، موضحا أن طلبه بمعالجة طفله دون اللجوء للبتر كان مرفوضا "الأطباء قالوا لي مستحيل، من الأفضل البتر وسيعيش طفلك بقدم واحدة".

إلا أن الأب رفض أن يستسلم وقرر العودة للرياض، ليجدد فريق المدينة الطبية بجامعة الملك سعود الأمل لدى العائلة بأكملها، وينقذ حياة الطفل دون اللجوء للبتر، وفي ختام تصريحاته أعرب الأب عن شكره وتقديره للإنجاز الذي حققه دكتور "العقيل" وكامل الفريق الطبي.
 

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر