اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

شبح كورونا يثير المخاوف على تويتر

6 صور

عاد شبح فيروس كورونا في الأيام الأخيرة الماضية ليقتحم مدينة جدة، معلناً عن إطلاق صفارات الإنذار، ومهدداً بحصد أرواح جديدة، فمع إعلان وزارة الصحة الأخير عن وجود حالات جديدة مصابة بالفيروس في جدة، والذي لا يتوفر له لقاح مضاد حتى الآن أو علاج متعلق به، بل يتم التعامل معه دوائياً كبقية أمراض الأنفلونزا الأخرى، فُتح باب الإشاعات على مصراعيه داخل وسائل التواصل الاجتماعي عن إصابات جديدة في جدة وجنوب السعودية، كذلك تخوف من الذهاب إلى الأماكن العامة، وتوصيات يتم تناقلها عبر هذه الوسائل تنصح الأسر بعدم ذهاب أبنائها إلى المدارس.

المغردون بدورهم أعربوا عن مخاوفهم تجاه الأمر، وقاموا بانتقاد المسؤولين على ما يحدث، كما قاموا بتوجيه بعض التوصيات والنصائح حول بعض الوسائل المساعدة التي يمكن استخدامها لتجنب الإصابة، ومن خلال السطور التالية فإن "سيِّدتي نت" يستعرض أبرز تغريدات السعوديين حول الموضوع، والتي تباينت من حيث محتواها وتوجهها...

• حملة تعاطف ودعاء
فقد غردت @marwh66: "الله يكفينا شر هالمرض ويحمي المسلمين والمسلمات".
وغرد @aljid: "رحم الله من توفي بسبب هذا المرض من المواطنين والمقيمين والعزاء لأهلهم وذويهم والشفاء العاجل والعافية للمرضى المصابين".

• حملة هجوم وانتقاد
زادت حدة الانتقاد جراء الإعلان المتكرر عن حالات جديدة من المصابين، في حين دعا تصريح الوزارة للاطمئنان، مما جعل بعض المغردين يستنكرون الوضع السائد، فقد غردت doaa ‏@: "وزاره الصحه تخفي اشياء استفسرت عنها اليوم اش الي حاصل طلعت بلاوي والخوف كله من الاعلام #كورونا_في_جدة والرياض".
وكتب @Aptrke: "دكتور بالمستشفي بالعناية المركزة بسبب المرض والوزير يطلع ويقول مافيه شي يخوف".
كما غرد @1932W: "فشل ذريع لوزارة الصحة في السيطرة على الوضع وتوعية المواطنين فتش عن الفساد ".
وكتب the man ‏@: "لماذا التعتيم واخفاء الحقائق؟ هناك اجراءات يجب أن تتخذ قبل انفراط السبحه."، كما غرد ساخراً: "وزارة الصحه.. كيف الصحه؟".

• حملة توعية
من جهة أخرى تداول بعض المغردين المعلومات التوعوية، فقد غرد @aljinaid كاتباً: "محاصرة المرض تتم بالاخذ باسباب الوقاية وشفافية الصحة والواقعية في التعامل مع المرض دون افراط في التهويل وﻻ تفريط في الخطر".
وكتب @hamzayuse: "هل إدارة التربية والتعليم إتخذت التدابير الوقائية في المدارس حتى لا يحصل ما لا يحمد عقباه على أبناءنا".
في حين كتب @aljinaid: "الاطباء يؤكدون على ضرورة اخذ الاحتياطات الواجبة في التعامل مع امراض التهاب الجهاز التنفسي مثل أنفلونزا الخنازير أو سار ".