اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

رسام يحول امرأة إلى ببغاء!

3 صور

قد يبدو أن هذه الصورة التقطت في عطلة استوائية لطائر ببغاء على شجرة، ولكن بعد نظرة فاحصة سيظهر أنها في الواقع شخص رسم بذكاء.
هذا العمل الفني الفريد من نوعه هو آخر إنجازات الفنان الألماني Johannes Stoetter، وهو بطل عالم سابق في الرسم على الجسد، حيث أمضى أسابيع صعبة في تخطيطه لكيفية تحويل جسد العارضة إلى ببغاء.
وقد تطلب الأمر منه أربع ساعات لرسم جسد العارضة باستخدام طلاء خاص، ثم ساعة أخرى لتصويرها في وضعية الجلوس المناسبة على جذع الشجرة.
في عمله المذهل، تشكل ساق العارضة الممدودة ريش ذيل الببغاء، في حين أن ساقها الأخرى هي الجناح، وشكّل رأس الببغاء بلف ذراع واحدة للعارضة فوق رأسها.
يقول الفنان: "احتاج إعداد الموقع نحو خمس ساعات، ومن ثم أربع ساعات أخرى لرسم العارضة، وساعة لانتقاء الوضع الصحيح لجلوسها، وقد كان من الصعب جداً التقاط الصورة، وإملاء ما على العارضة القيام به لتشكيل الببغاء حتى تبدو الصورة حقيقية، والعثور على وجهة النظر المناسبة لي لالتقاط الصورة".
وأضاف: "كنت أعلم أن الأمر لم يكن سهلاً على العارضة أيضاً، فقد تطلبت العملية برمتها نحو أربعة أسابيع من البداية وحتى النهاية، وشعرت بسعادة كبيرة جداً لدى رؤية العمل النهائي، وتلخصت ردود فعل معظم الناس في قول: "صورة ببغاء جميلة، أين التقطتها؟ وحتى بعض أصدقائي المقربين الذين يعرفونني ويعرفون فني لم يلاحظوا أنه ليس ببغاءً حقيقياً، وعندما اكتشفوا الأمر، ذهلوا حقاً.