اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أنجلينا جولي تبكي ضحايا العنف الجنسي

17 صور

ليس مستغرباً أبداً بالنسبة إلى نجمة عالمية، مثل Angelina Jolie، الحاصلة على جائزة أوسكار عن أعمالها الإنسانية، أن تذرف الدموع لدى سماعها قصص ضحايا العنف الجنسي في الحروب.

ولم تستطيع المبعوثة الخاصّة للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين أن تتمالك نفسها لدى سماعها قصص ضحايا العنف الجنسي في الحروب، فبدت متأثرة جداً، وذرفت الدموع خلال حضورها قمّة مبادرة لندن لمنع العنف الجنسي.

والتقطت صور للنجمة، والدموع في عينيها، أثناء سرد الضحايا وذويهم تجاربهم المؤلمة مع العنف الجنسيّ خلال الحروب. وبعد أن انتهوا من سرد قصصهم، قضت Angelina بعض الوقت معهم مستمعة إلى شكاويهم.

وفي هذا الإطار، عانقت Angelina الناشطة وصانعة السلام Neema Namadamu الكونغولية، التي تعرّضت ابنتها للاغتصاب على يد مجموعة من الرجال في منزلها، عندما كان عمرها 25 عاماً، الأمر الذي دفع والدتها إلى أن تنشط في مجال المطالبة بحقوق المرأة وإطلاق حملة لوقف الاغتصاب والعنف بين الجنسين.

وبعد ذلك، ألقت Jolie، وهي إحدى أقوى نساء العالم، كلمة سلّطت فيها الضوء على ضحيّة التقتها في البوسنة، وكانت قد شاهدت مغتصبها بعينيها، إلا أنّ أحداً في العالم لم يستطع أن يُساعدها في القصاص منه، إذ أفلت من العقاب.

المؤتمر الذي يُعدّ الأول عالمياً حول سُبل التصدّي للعنف الجنسيّ أثناء الحروب والصراعات، سيستمرّ حتى الثالث عشر من يونيو الجاري، وهو بمبادرة مشتركة بين Angelina Jolie ووزير الخارجية البريطاني William Hague.

يُذكر أنّ Angelina كانت قد ذرفت الدموع سابقاً خلال  مؤتمراً صحافياً في البوسنة، عقدته بمشاركة الوزير  Hague في شهر آذار الماضي،  إذ بكت Jolie عند استماعها إلى ضحايا العنف الجنسي خلال حرب البوسنة ما بين عامي 1992 و1995.

 

 

من هم النجوم أصحاب الأيادي البيضاء؟

 

 

 

لمشاهدة أجمل صور مشاهير العالم زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار مشاهير العالم عبر تويتر "سيدتي فن"