أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بائعة السجائر التي أصبحت ملكة اسبانيا!

استهلت صحيفة دايلي ميل البريطانية تقريراً مثيراُ بعنوان "بائعة السجائر التي أصبحت ملكة"، ويكشف عن عمل ملكة اسبانيا ليتيسيا أورتيز روكاسلانو السابق قبل أن تتوج ملكة على عرش إسبانيا.


وكشفت الصحيفة بعض الصور، التي التقطت لها في منتصف التسعينيات بمدينة "كوادالاخارا" المكسيكية من قبل أصدقائها حيث تظهر الطالبة وهي تقدم عينات من السجائر للطلبة.


ولفتت الصحيفة إلى أن ليتيسيا عملت في مهن مختلفة لتمويل دراستها الجامعية في تخصص الصحافة، قبل أن تستكمل الماستر في جامعة مكسيكية حيث كانت بائعة متجولة للسجائر.


وبعد تخرجها عملت مقدمة لقناة الـ "سي إن إن" ثم القناة العمومية الإسبانية "تي في إي" إلى أن وقع في حبها الأمير فيليبي، الذي توج ملكاً في 19 جوان الماضي باعتباره الابن الذكر الوحيد لخوان كارلوس الأول بعد تنحيه.


وهكذا أصبحت بائعة السجائر ليتسيا أول أميرة في عائلة اَل بوربون من عامة الشعب، مثل حكايات أميرات ديزني.


يذكر أن الملكة ليتيسيا كانت مطلقة سابقاً، واشتغلت حين كانت من عامة الشعب مذيعة أخبار تلفزيونية غطت هجمات 11 سبتمبر بواشنطن ونيويورك، وبعدها بعامين الغزو الأميركي للعراق، فأقامت في البصرة، وتعرفت فيها إلى الإسلام ومساجده.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X