اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أجواء يوم الحب في"أرابز غوت تالنت".. وماذا قال علي جابر عن نجوى؟

11 صور

كان عيد الحب حاضراً في الحلقة الثالثة من العروض المباشرة في الموسم الرابع من برنامج "أرابز غود تالنت"، من خلال وردة حمراء أهداها المشترك " Nabilson " وتلميحات علي جابر إلى علاقة الحب كانت تجمعه بزميلته نجوى كرم والتي تحب اليوم غيره، في محاولة لإعادة روح الحماس والإثارة إلى البرنامج الذي لم ينجح نجما الكوميديا ناصر القصبي وأحمد حلمي في إضفائهما عليه بالرغم من محاولتهما المتكررة، ربما لان أحمد حلمي يعيش أزمة مرضه ووطنه، أو ربما لأن الكوميديا تصبح غريبة عن الممثلين، عندما يكونون بعيدين عن الشخصيات التي يتقمصونها على الشاشة، مع الاعتراف بأن "زوبعة أحلام ياسمينا نجوى" فعلت فعلها خلال الفترة الماضية، وهذه الفرصة يمكن أن تتكرر مرة أخرى، في حال كان لأحلام تعليق على أداء ياسمينا في مرحلة النهائيات.

الحلقة الثالثة من العروض المباشرة، أفضت بحسب تصويت الجمهور إلى انتقال Nabilson إلى مرحلة النهائيات بعدما نال أعلى نسبة تصويت، كما تمكن فريق "Very Bad Team" من التغلب على فريق " Mayada Crew " بحسب تصويت الجمهور أيضاً، بعد تعادل في أصوات أعضاء اللجنة، حيث أعطى أحمد حلمي ونجوى كرم صوتيهما للفريق الثاني بينما فضّل ناصر القصبي وعلي جابر الفريق الأول. أما الخاسر الأكبر في البرنامج فكانت المشتركة الأميركية ذات الأصول السعودية عائشة، بالرغم من انشغال الناس بها على مواقع التواصل الاجتماعي ودعم علي جابر لها خلال استضافتها على قناة العربية وأعلامها بأنها انتقلت إلى مرحلة العروض المباشرة. كما كانت لافتة مشاركة علي جابر في العرض الذي قدمه ضيفا الحلقة الثنائي SOS and Victoria ، فهو ذكرنا بالممثل المصري مصطفى فهمي، حيث بدا وهو على المسرح وكأنه يؤدي دوراً تمثيلياً مسرحياً.

أما المشترك الجزائري قدّم استعراضاً مميّزاً بالبالونات الصابونية، على وقع الموسيقى الأندلسية والإيقاعات العربية، فعلقت نجوى على أدائه: "ممنوع حدا يقول لا عنه"، أما ناصر القصبي فقال إنّ أجمل ما في العرض إبتسامة حمو الجميلة، التي تغزّل بها أحمد حلمي أيضاً، أما علي جابر فقال أنّ لديه موهبة ممتازة ويتفوّق على الأشخاص العالميين الذين يقومون بعرضٍ مماثل لناحية إستخدام الصابون الدخاني.

فريق "Very Bad Team" من ناحيته، قدم لوحة كانت بمثابة تحية إلى ملك البوب الراحل مايكل جاكسون، فنوّه أحمد حلمي بتدريباتهم العالية وإختيارهم للأغنيات التي رقصوا عليه، أمّا نجوى كرم، فعبّرت عن إعجابها بأزياء الفريق التي تشبه أزياء جاكسون، فيما اعتبر ناصر القصبي أنّ الفرقة تبعث البهجة والفرحة من خلال إختيار الأغنيات والإيقاع وصولاً إلى الرقص المعاصر والحيوي، بينما أثنى علي جابر على ابتكارهم لحركات جديدة لم يقدموها في عرضهم السابق.

Nabilson، كان في أفضل أحواله في عروض الرقص واللياقة البدنية من خلال تقديمه لوحة راقصة تجمع بين الرياضة وخطوات الرقص. وبمناسبة عيد الحب، قدم Nabilson وردةً حمراء لنجوى كرم، فعلقت قائلة: "La Vie En Rouge "، ثم أضافت: "يصلح لأن يكون بطل فيلم سوبرمان من دون خدع بصرية"، أمّا أحمد حلمي فقال إنّ موهبته تأتي على خلفية إصابة ومعاناة وهذا أمر رائع، بينما بدا علي جابر مذهولاً به، ووصفه ناصر القصبي بـ"المدهش" وصاحب موهبة حقيقية، كما قال له: "إنت قصّة مختلفة".
أما الثنائي المصري Tiesto Robot الذي حصل على الباز الذهبي من أحمد حلمي في أولى حلقات تجارب الأداء، رأى حلمي أنّ هناك فرقاً كبيراً بين إطلالتهم الأولى وإطلالتهم في العروض المباشرة، بالرغم من تقديم بعض الحركات الجديدة والمتقنة، بينما اعتبر ناصر القصبي أن الثنائي قدم حركات جيّدة وأخرى أقل من المستوى، والتحدي لم يكن هو المنتظر منهم، في حين رأى علي جابر أنّ الثنائي لم يكن على قدر الباز الذهبي الذي منح له في الحلقة وكان مطلوب منهما تقديم عرض مختلف.

السعودية عائشة التي تقدّمت إلى تجارب الأداء ولمع نجمها لتتحوّل بعد ذلك إلى نجمة مواقع التواصل الإجتماعي والشبكات الإخبارية، أطلت بفستانٍ أحمر وغنت "Feeling Good " ورقصت على أنغامها، فقال علي جابر إنّها ذكّرته بنجمات هوليوود، أما نجوى كرم، فأهدت علي جابر قلباً أحمر بمناسبة يوم الحب، وقالت: "علي جابر مغروم بحدا غيري"، ونوّه ناصر القصبي بوجود النغمات العربية وإدخال الآلات الشرقية في العرض وهذا ما كان قد طلبه من عائشة وهي نفّذت طلبه، واتفق أحمد حلمي مع لجنة التحكيم على أنّ عائشة مميّزة مشيراً إلى أنّها فنانة عربية ستصل إلى العالمية حتماً.

فريق أولاد ياسين عاد بتحدٍ جديد، وهو الاستعانة بأصغر دراجة في العالم خلال عرضه على المسرح، وعند ختام العرض، قدّمت دودي ياسين، الطفلة الأصغر في السيرك، علم مصر للفنان أحمد حلمي، فاعترضت نجوى على منح العلم لحلمي فقط، ورفعته بدورها عالياً. أما ناصر القصبي تمنّى أنّ يكون العرض مبتكراً وأقوى، بينما اعتبر أحمد حلمي أنّ إنسجام الفرقة في العرض الجديد كان مميّزاً والحركات كانت أصعب، والتحضيرات كانت موفّقة وأجمل ما في العرض وجود "دودي"، وعلّق علي جابر على إمكانات الفرقة الكبيرة التي سهّلت الحركات على المشاهد.

وأثنى علي جابر على عرض فريق " Mayada Crew"، ووجد أن الإستعراض الراقص الذي قدمه لم ير مثله من قبل، مؤكداً أن صفة العالمية تليق بهذا الفريق، في حين أهدت نجوى كرم الفريق الوردة الحمراء التي أهداها إياها Nabilson، أما ناصر القصبي فأبدى إعجابه بما شاهده، بينما اعتبر أحمد حلمي أنّ "وردة من نجوى كرم بمليون وردة"، وتمنّى لو أن هناك "باز ذهبي" خامس لكي يعطيه للفريق.

فريق "بيت العود العربي" عاد بتسعة أعضاء في العروض المباشرة بعد أن كان مؤلفاً من ثلاثة فقط في تجارب الأداء، وقدم أعضاؤه بتناغم وانسجام، أجمل المقطوعات الموسيقيّة بأناملهم السحريّة على آلات العود، وحصلوا على ثناء لجنة التحكيم مجتمعة.

 

 

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"