فن ومشاهير /أخبار المشاهير

الإفراج عن توفيق عكاشة بعد سخريته من طفله المعوّق في أحد برامجه

أصدرت المحكمة المصرية قرارها بالإفراج عن الإعلامي توفيق عكاشة، في قرار اعتبرته طليقته صادماً.
وبعد الحكم علقت قائلة "ضيعوا حق ابني يوسف وأنا مش هسيب حقه".
فقد فوجئت طليقة عكاشة بمحاميها يخبرها بحكم الإفراج عن عكاشة بعد قبول الاستشكال المقدّم منه، كما قضت بوقف تنفيذ الحكم الصادر بحقه بالحبس ستة أشهر وتغريمه 20 ألف جنيه، بتهمة سب وقذف.
وقال عكاشة بعد الإفراج عنه في مداخلة هاتفية ببرنامج "ممكن" مع الإعلامي خيري رمضان، أنه حبس في قضايا موقوف التنفيذ فيها بسبب التصالح بينه وبين طليقته في 2013، موضحا أن طليقته قبضت قيمة المصالحة وكانت مكتوبة، ومعتمدة من رئيس النيابة والمحامي العام.
وأكد عكاشة أن إلقاء القبض عليه تم عن طريق الخطأ، وأن الشرطة خطفته من أمام مدينة الإنتاج الإعلامي، وضابط تنفيذ الأحكام وضع الطبنجة في كتفه.
وكانت رضا الكرداوي قد أقامت دعوى سب وقذف ضد طليقها توفيق عكاشة، اتهمته فيها بالتشهير بها في وسائل الإعلام، من خلال عبارات سب وقذف رددها عكاشة على الهواء.
وأشارت إلى أن عكاشة سبق أن كذبها على الهواء من خلال برنامجه، وامتنع عن دفع تكاليف علاج نجله، إضافة إلى إنكاره نسب طفله المعاق، وقيامه بالسخرية منه على الهواء دون حياء.

المزيد من أخبار المشاهير

X