فن ومشاهير /أخبار المشاهير

سميرة توفيق حزينة بسبب مسلسل "سمرا" وتتساءل: كيف يأخذون عنوان مسلسلي الأشهر؟

أكدت لينا رضوان ابنة شقيقة الفنانة الكبيرة سميرة توفيق عبر صفحتها الخاصة على الفايسبوك، أن الفنانة مستاءة من صنّاع مسلسل "سمرا"، لأنهم اقتبسوا اسم مسلسل قديم لها دون أن يعيروا أدنى اعتبار لحقوق الملكية الفكرية.
وقد كتبت لينا "مع قهوتنا اليومية أنا وخالتي مر أمامنا إعلان لمسلسل "سمرا"، نظرت إلي خالتي وقالت لي "ما بيعرفوا انه في مسلسل اسمه سمرا لي" كيف ذلك؟ يأخذون كل شيء وأنا على قيد الحياة دون أي اعتبار لتاريخ كان من الأنجح في العالم العربي؟".
وتابعت لينا "فاجأتني وكأنها تدافع عن تاريخها، تاريخ يقطفون منه كل يوم حبة بطريقتهم دون ذكرها".
وأضافت لينا "كما استوقفني العنوان ف "سمرا"، مسلسل بدوي لسميرة توفيق ومحمود سعيد من اوآخر السبعينات، وأغانيه حظيت بنجاح كبير في العالم العربي".
وتابعت "سمرا اليوم بطولة نادين نجيم وهي في دور بدوي أو غجري، السؤال ليس لنادين أكيد، بل للجهة الأنتاحية هل هي صدفة؟ والصدفة تقع لمسلسل بدوي والأسم نفسه؟ أهو تكملة او استفادة من اسم سميرة توفيق لسرعة الأنتشار ومطابقة الأسم والمسار، كمسلسل بدوي؟".
وأضافت قائلة "جوابي لخالتي أعرف بأنهم يشترون حقوق الاسم والنهج من برامج اجنبية، تعرّب ويدفع ثمن حقوقها، لكني لم اسمع باسم مسلسل يتكرر بنهجه، وليس بنسخة جديدة كالأفلام القديمة مثلاً. وكأن بخالتي حزنت للمرة الأولى والناس يقتنصون برقي غير تاركين أثر لفعلتهم سوى انه الأسم نفسه والكثير غير ذلك لن نستبق سنحضر... للأسف بتنا في بيئه فنية تبني على من سبقوها، فنحن في زمن الشح والأهم انها حارة كل مين ايده اله ".
ووجّهت لينا رسالة إلى نادين نجيم جاء فيها "لنادين فقط مبروك عليك، اكيد لا ذنب لك وانت ممثلة ناجحة تستحقين".
فهل ستعمد الجهة المنتجة إلى تغيير اسم المسلسل، أم أنها بالفعل تستند إلى نجاح حققته سميرة توفيق في السبعينات ولا يزال صداه مدوّياً؟

تابعوا أيضاً رد كلوديا مرشيليان كاتبة مسلسل "سمرا" على سميرة توفيق

كلوديا مرشيليان لسميرة توفيق: الأمر لا يحتمل كل هذه الدراما ونحن لا نقبل أن يكسر خاطرك

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X