أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

التداوي بالأعشاب.. هل يحقق حلم الأمومة؟

قد يكون إخفاق الطب الحديث في علاج الأمراض المزمنة حوّل أنظار الناس إلى الطب البديل، رغم تحذير وزارة الصحة المتكرر من اللجوء إليه والتداوي بالخلطات المجهولة، لكن إقبال الناس لايزال مستمراً رغم الجدل الذي صاحب التداوي بالأعشاب، كما انتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة التداوي بالأعشاب عبر وسائل التواصل، ويفضّل بعض المرضى اللجوء إلى الطب البديل كحل عملي يجنبهم عناء الذهاب إلى المستشفى، «سيِّدتي» سلطت الضوء على هذه الظاهرة، والتقت مع حالات لجأ أصحابها إلى الطب البديل للعلاج.

تجارب مرضى
دورة مؤلمة

سارة أحمد «طالبة في المرحلة الثانوية» تقول «كانت الدورة الشهرية تمثل لي خوفاً من كثرة الألم، وكنت أستخدم الحقن المُسكنة، وبعد أن استخدمت علاجاً بالأعشاب بدأت بالتحسن، وأخبرتني طبيبة الأعشاب بأن الدم الذي تجمع بالرحم هو سبب الألم، وأعطتني مضاداً من الأعشاب استخدمتها، والحمد لله استغنيت عن الإبر.


تجربة فاشلة
عديلة مشاري ربة بيت تقول: «كنت أعاني من تساقط الشعر بعد إنجابي طفلي الأول، ولجأت للطبيبة ولم أشعر إلا بتحسن قليل، وكنت أريد النتيجة بسرعة ولم أصبر، فنصحتني جارتي باللجوء إلى الأعشاب، واشتريت من أحد العطارين خلطةً لمنع تساقط الشعر، وبعد أسبوع من الاستعمال المتكرر لهذه الزيوت فوجئت بتقصف شعري وسقوطه بشكل أكثر من السابق.


تأخر الحمل
وتحكي منيرة عبدالرحمن «ربة بيت» قصتها قائلة «كنت أستعمل حبوب منع الحمل بعد كل ولادة، وكنت لا أنجب إلا بعد أخذ علاج تطول مدته لتصل إلى أشهر عديدة، ودلتني إحدى صديقاتي على خبيرة تعالج بالأعشاب، ذهبت إليها، وأعطتني عدة خلطات من الأعشاب، وقد إستجاب لها جسمي بعد شهر فقط من استخدامها.


كيس البويضة
أما عزيزة فيصل «ربة بيت» فتقول «دورتي غير منتظمة، وكنت أراجع الطبيبة، وطلبت مني أن أقوم بعمل سونار، وأخبرتني بأن كيس البويضة قطره صغير، لذلك ستكون هذه البويضة غير قابلة للتلقيح، إضافة إلى ارتفاع نسبة هرمون الحليب لدي، وأعطتني علاجاً أخذته لمدة 3 أشهر، لكنه لم يفدني، ودلتني إحدى صديقاتي على طبيبة أعشاب، وعندما ذهبت إليها وصفت لي أعشاباً بدأت بتناولها في ثالث يوم من الدورة، إضافة إلى ملعقة من العسل على الريق، وطلبت أن أكرر نفس المقادير بالليل قبل النوم ولمدة شهرين مع التركيز على الجماع أيام التبويض، وعدم الإستحمام أثناء الدورة، ولم يمضِ على علاجي شهرين حتى أصبحت حامل».


خبيرة الأعشاب تتحدث
خبيرة الأعشاب أم محمد ترى أن التداوي بالأعشاب موجود منذ زمن، والحالات التي تلجأ له يفشل الأطباء في معالجتها، وتحكي تجربتها الشخصية بعد إجهاضات متكررة وفشل الأطباء بعلاجها، لجأت إلى الأعشاب بعدما حملت بطفلها الخامس وأجهضت، وبعدها حملت عدة مرات، وكانت تجهض في الأشهر الأولى، وراجعت العديد من الأطباء لحل مشكلتها، لكنهم فشلوا، واستمرت على هذا الوضع لسبعة أعوام بدأت خلالها بالبحث عن طب الأعشاب وعلاج بعض الحالات، واستطاعت أن تنجح، وحملت بطفلها الخامس وأنجبته بسلام، وقد أفادتها خبرتها بالبحث خلال هذه الأعوام، وأصبحت تطبق ما تعلمته على شقيقاتها وصديقاتها وجاراتها، وكان الإقبال متزايداً على طلب علاج لحالاتهن، كما أنها أخذت مبادئ طب الأعشاب من والدتها، واكتشفت أنها تعاني من مرض يسمى بالطب البديل «خراب الأرحام»، والأطباء لا يستطيعون علاجه، وتمثل العلاج باستخدام الملح الفارسي والقليل من المحلب والعسل الطبيعي، وذلك حسب الحالة، مشيرة إلى أنها أمضت عشرة أعوام بهذا المجال.


وذكرت أم محمد أن الأعشاب والخلطات التي تقوم بعملها لا تضر المرأة أبداً، وهي مجربة، واستخدامها لها جاء بعد بحث وعلم، وعادة تستخدم الأعشاب المعروفة كالحلبة والحبة السوداء بمقادير يتم أخذ بعضها في أوقات معينة، والأعشاب التي تضر يكون ضررها نتيجة قلة الخبرة واستخدامها مع أعشاب أخرى، مشيرة إلى أن اسمها بدأ يعرف على مستوى المملكة ودول الخليج من خلال تجربتها وعلاجها لحالات عديدة.


وأشارت أم محمد إلى أن شقيقاتها وعدد من المريضات طلبن منها التواصل عبر صفحات التواصل الاجتماعي، لذلك أنشأت صفحة خاصة بها عبر «انستغرام»، وأصبحت تستقبل الطلبات من خلالها من الدول الخليجية والعربية المجاورة، منها: مصر، والمغرب، والجزائر، واليمن، لكن الطلب يتم إرساله للمريضات في السعودية والخليج، أما بقية الدول العربية فتقوم بإيصالها لأقارب لهن يتواجدن في السعودية.


ونصحت الفتيات والنساء قائلة: «إن إهمالهن صحتهن هو سبب أمراضهن»، وطلبت منهن عدم الإكثار من الوجبات السريعة والمشروبات الغازية والآيس كريم، وكل الأغذية التي تؤثر على المرأة بشكل عام، وقدمت نصائح من خلال «سيِّدتي» للمرأة قائلة: «أنصحها بالاهتمام بالمنطقة الحساسة، والتي تصاب بالكثير من الالتهابات، واستخدام غسول طبي أو شعبي دائماً لها، وأنصح الفتاة التي تعاني من دورة غير منتظمة بأن تشرب شاي الزعتر، إضافة إلى المشروبات الدافئة والابتعاد عن المشروبات الباردة وعدم الاستحمام في أول 3 أيام للدورة.


رأي الطب
ترى الدكتورة رقية عبد التواب أخصائية نساء وولادة أن الكثير من النساء يفضلن اللجوء إلى طب الأعشاب؛ بسبب بعض الأمراض التي يعانين منها، وتقول «أحضرت إحدى الأمهات ابنتها تعاني من صعوبة الدورة الشهرية، وكنت أعطيها إبرة تخفف من الألم، لكنها لم تفضل أن تعالج ابنتها بالإبر، وأخبرتني بأنها ستعالجها بالأعشاب.


أما حالة المرأة التي تعاني من انسداد قناة فالوب والتي روتها المعالجة الشعبية وأكدت أن طبيبتها نصحتها بطفل أنابيب فقد تكون أخطأت بتقريرها ولم تعالجها بالطريقة الصحيحة، حيث إن الانسداد يكون بسبب بعض الالتهابات أو إفرازات مخاطية داخل الرحم، ويتم تشخيصه بعمل فحص بالصبغة للرحم، ويجب التأكد من عدم وجود أي موانع أخرى للحمل لدى المرأة أو نقص في الهرمونات.


رأي الصحة والطب البديل
يقول المشرف على الطب البديل بوزارة الصحة، والمدير التنفيذي للمركز الوطني للطب البديل والتكميلي، الدكتور عبدالله البداح لسيدتي: «إن تنظيم ممارسات الطب التكميلي والممارسين له وإيضاح طريقة استخدام منتجاته وعلاجاته من أولويات عمل المركز الوطني للطب البديل، مضيفاً: «توصلت دراسة أجريت في المملكة مؤخراً إلى أن نسبة استخدام الطب البديل والتكميلي قد بلغت 73%، وأن 68% من المشاركين قاموا باستخدام الطب البديل والتكميلي خلال 12 عاماً قبل إجراء الدراسة، فيما بلغت نسبة الذين راجعوا ممارساً للطب البديل والتكميلي 42%.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X