عروس سيدتي /زفاف المشاهير

أسرار فستان زفاف الأميرة ديانا يكشفها المصمم للمرة الأولى

الأميرة على شرفة القصر الملكي
فستان زفاف الأميرة ديانا
David Emanuel
الليدي ديانا
الأميرة في زفافها
الفستان الذي حير العالم
فستان الأميرة يجول العالم

فستان الأميرة ديانا الذي ارتدته عام 1981 في حفل زفافها من الأمير تشارلز، مازال حتى يومنا هذا واحداً من أكثر الفساتين التي اتسمت بالسرية وأحدثت ضجة في تاريخ الموضة.

منذ 35 سنة، وبالرغم من الحفل الأسطوري الذي شغل العالم حينها، الا ان فستان الليدي الذي حمل توقيع David Emanuel، ترك بصمة واضحة وحيّر الملايين، أكثر من الحدث نفسه.

وبحسب موقع Express، كانت أميرة القلوب تحبّ تصاميم Emanuel قبل أن تنتقل للعيش في القصر الملكي. وقد شاهدها المصمّم بالصدفة عبر شاشة التلفزيون وهي ترتدي فستاناً من "التافتا" يحمل توقيعه.

وبعد ذلك، أقامت إحدى المجلات مسابقة لاختيار المصمّم الذي سيحظى بفرصة ابتكار فستان زفاف زوجة وليّ عهد بريطانيا، فقرّر David وزوجته السابقة Elizabeth، خوض التحدّي ووقع اختيار الأميرة عليهما، ما غيّر مجرى حياتهما إلى الأبد.

وبعد ذلك، التقى Emanuel بالأميرة مرات عدة، وكانت العملية تجري في إطار من السرية التامة، وحين عرض عليها رسم الفستان قام بتمزيقه فوراً، منعاً لتسرّبه في الإعلام قبل أن ترتديه.

وكشفت العديد من الصحف العالمية انه لو لم يقم بذلك، لبيع الرسم حالياً في المزاد العلني بمبالغ طائلة، لا سيما أنّ الفستان الأسطوري جال على مختلف بلدان العالم قبل أن يعود إلى كنف العائلة المالكة.

وقال المصمم في حديث لموقع Express : "كان لدى الأمير والأميرة شرطاً أساسياً وأولوية، وهي إبقاء تصميم الفستان طي الكتمان، وهذه السرية فرضت ضرورة تصميم فستان آخر لحالة الطوارئ، أي في حال تم تسريب التصميم أن يتمّ استبداله بفستان آخر بسرعة".

ومن جهتها، أشارت المصممة Elizabeth في حديث لمجلة People إلى أن الثنائي أراد مفاجأة الناس بتصميم مميّز، مؤكدة أن ديانا لم تجرّب الفستان ولم تناقش تفاصيل حياكته حتى.

وأضافت: "الفستان البديل لحالة الطوارئ كان مصنوعاً من نفس قماش الفستان الأساسي، أي من الحرير العاجي مع الكشكشة حول الرقبة، ولكن لحسن الحظ لم نحتاج إليه".

كما أكدت أن الفستان جرت حياكته يدوياً وتم تطريزه بأكثر من 10.000 لؤلؤة صغيرة.

ووصف David الأميرة بأنها طيبة، حقيقية، رائعة وشابة مفعمة بالحياة، قائلاً: "حاولت أن ينعكس هذا الأمر من خلال فستانها، دون تجاهل حقيقة كونها ليدي وستصبح أميرة ويلز".

وأكد أن العمل على الفستان استغرقه الكثير من الجهد والوقت كي يكون على مستوى رفيع أمام سبعة آلاف مليون مشاهد، لافتاً إلى أن ديانا أحبت التصميم واتصلت به عند السادسة صباحاً بعد الزفاف لتبدي إعجابها بالعمل الرائع.

وصلت تكلفة الفستان الى ستة آلاف باوند أي ثلاثة أضعاف معدل الدخل الوطني في المملكة المتحدة.

يشار الى أن David Emanuel يشارك في تصميم شكل فستان الزفاف الذي سترتديه Pippa شقيقة الدوقة كات ميدلتون Kate Middleton التي أعلنت خطوبتها منذ فترة قليلة.

 

بعد 19 عاماً على وفاة الأميرة ديانا...مرافقها الشخصي يخرج عن صمته

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X