اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

1.5 مليون حاج يرمون جمرة العقبة صباح اليوم

قام أكثر من 1.5 مليون حاج برمي جمرة العقبة اليوم، وذلك في أول أيام عيد الأضحى المبارك، حيث بدأت جموع الحجيج في التوافد إلى الجمرات في مشعر منى منذ ساعات الصباح الأولى، كما استفاد البعض منهم من الرخصة الشرعية بجواز رمي كبار السن والمرضى منذ منتصف الليل .

وقال الفريق خالد الحربي، قائد قوات أمن الحج، أنه لم تسجل أي حالة تؤثر تدفق الحجيج الذي بدأ الساعة الثانية عشرة من بعد منتصف الليلة الماضية لتستمر الكثافة متوسطة إلى خفيفة حتى صلاة الفجر، لتبدأ بعد صلاة الفجر بنصف ساعة التحركات كأفواج بأعداد كبيرة من مزدلفة إلى جسر الجمرات، بالإضافة إلى تدفقات عبر القطار إلى منشأة الجمرات.

وأشار الفريق الحربي إلى أن الدور الأرضي من جسر الجمرات في منى شهد كثافة عالية حيث تجاوز عدد الذين دخلوا لجسر عن طريق هذا الدور أكثر من "500" ألف حاج وعدد الذين دخلوا عن طريق الدور الأول أكثر من "350" ألف حاج وتوزع بقية الحجاج على بقية الأدوار بجسر الجمرات وكان أقلها الدور الثاني الذي يخدم القادمين من مكة المكرمة معلناً سلامة الرمي حتى اللحظة في أول أيام العيد، ومغادرة جميع الحجيج مشعر مزدلفة واستمرار جميع الجهات الأمنية والخدمية في القيام بجميع المهام والأعمال بجسر الجمرات.

وشدد الحربي، على أهمية الدور الذي يقوم به مركز القيادة والسيطرة التابع للأمن العام الذي يدير جميع الأعمال الأمنية في المشاعر المقدسة في كل منى ومزدلفة وعرفات بتعاون مختلف الجهات ذات العلاقة بخدمة ضيوف الرحمن، وقيام فريق إدارة الأزمة الموجودة في مركز القيادة والتحكم بجسر الجمرات، بالإضافة إلى المركز الجديد أو المنظومة الجديدة التي وجه بها ولي العهد والمسؤولة عن إدارة وتقييم وضبط التفويض التي تتواجد بمركز القيادة والتحكم ويعمل بمشاركة الجهات ذات العلاقة لتمرير أي بلاغات تتعلق بالحجاج الخدمات المقدمة لهم.