أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

«الكاكيبو» اليابانيَّة.. طريقة فعَّالة لادخار أموالك!

استخدام دفتر بسيط
التوفير عن طريق ترشيد الاستهلاك
يجد كثير من الأشخاص صعوبة في الادخار

يجد كثير من الأشخاص صعوبة في الادخار من أجل تغطية النفقات المتزايدة، أو توفير بعض المال للسفر، أو الاستثمار، أو لتأمين حياتهم بعد التقاعد أو تحسباً للظروف المفاجئة.
ولهذا فهناك طريقة يابانيَّة تقليديَّة وفعَّالة تستحق التجربة تدعى «كاكيبو»، تساعد هؤلاء الأشخاص على ادخار أموالهم لوقت الحاجة، بدءاً من استخدام دفتر بسيط، وحتى استخدام حصالات النقود.
وفي التفاصيل، وفقاً لـ«هافينغتون بوست» عربي، فإنَّ «الكاكيبو»، سوف تساعدك على تغيير عاداتك الاستهلاكية وتحديد أولوياتك، خاصة إذا كان دخلك المادي لا يكفي كل احتياجاتك، وتهدف «الكاكيبو»، إلى مساعدتك على التوفير عن طريق ترشيد الاستهلاك وتحديد الأهداف الشهريَّة.
وتعتمد هذه الطريقة على تسجيل المصروفات اليوميَّة والشهريَّة مثل (الإيجار، والطعام، والمواصلات، إلخ)، ثم تقوم بتصنيف هذه المصروفات من حيث كونها ضروريَّة أو ترفيهيَّة.
ولنفترض أنَّ هذا الدفتر يبدأ في شهر يناير، في نهاية الشهر تستطيع تحديد ما يمكنك الاستغناء عنه في الشهر التالي. عموماً كل ما عليك فعله هو الاستمرار والدقَّة في تدوين كل شيء.
وبعد الشهر الأول، ستفاجأ بكمِّ النقود التي تنفقها على أشياء كثيرة يمكنك الاستغناء عنها لصالح أهدافك التي تجد صعوبة في تحقيقها.
كذلك الحصالة وهي أقدم طرق الادخار، لكنَّها طريقة ناجحة في كل وقت، وستدرك ذلك عندما تقوم بإفراغ الحصالة، ولا تقلق وأنت تعد النقود؛ لأنك سوف تفاجأ بما ستستطيع ادخاره في أسابيع قليلة، ضع في حصالتك أوراقاً نقديَّة تدخرها، وضع كذلك النقود التي كنت ستنفقها في خطط تم إلغاؤها؛ مثل عشاء بالخارج، أو حفلة موسيقيَّة، أو فيلم في السينما.
وبعد البدء في هذه الطرق يبدأ تحدي الـ 52 أسبوعاً، إذ يعتمد المبلغ المدخَّر الذي ستصل إليه في نهاية العام على القيمة التي سوف تدخرها في الأسبوع الأول، هذه القيمة سوف تتناسب مع أرقام الأسابيع التي سوف تدخر خلالها.
فمثلاً، إذا قمت بادخار جنيه في الأسبوع الأول، معنى هذا أنك ستدخر جنيهين في الأسبوع الثاني، و3 جنيهات في الأسبوع الثالث، وهكذا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X