اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هل تنضمين لـ "حملة البحث عن عريس"؟

سعوديات يطلقن "حملة البحث عن عريس"
عرضت من خلاله الفتيات شروطهن المرغوبة في فارس الأحلام
"حملة البحث عن عريس"
4 صور

انتشر على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" وسماً حصل على أعلى "ترند" لهذا اليوم بعنوان "حمله_البحث_عن_عريس"، والذي عرضت من خلاله الفتيات شروطهن المرغوبة في فارس الأحلام، باحثات عن المواصفات التي يتمنينها في زوج المستقبل، فيما قام الشباب بتقديم النصائح للفتيات عند اختيارهن لزوج المستقبل، وقدموا لهن النصيحة بعدم التسرع خوفاً من شبح العنوسة الذي يعد من أكبر المشاكل الاجتماعية في السعودية.


"سيِّدتي" رصدت أبرز التعليقات التي تضمنها الهاشتاق وما حمله من انتقادات لاذعة ومطالب مغلفة بأحلام الفتيات ونصائح من الجنسين، حيث علقت المغردة وجدان ناصحة الفتيات الراغبات في الزواج سريعاً: "كملي دراستك ابني مستقبلك واسعي للوظيفة او سوي لك بزنس خاص فيك غذي طموحك وواصلي مجدك وخلي الكل يفخر فيك لايصير همك العريس".


فيما غردت ناشطة أخرى معترضة على الحملة بقولها: "على اساس الزواج الحين هو اقصى الطموح للبنات !! دراستها ومستقبلها عندها اهم من هالموضوع".


وعلقت نوف: "الغريب الي تتخذ العرس هو الشي الاساسي للحياة نظرت جيلنا تتختلف عن قبل ، البنت لازم تأمن مستقبلها لأن الرجل ماله امان".


وبكل ثقة وفخر واعتزاز بالنفس علق ماجد المبلع: "عموماً المعاريس مابهم قل بس وين العروس اللي تستاهل الرجُل اللطيف".


أما نواف التميمي فقد وجد أن تلك الحملة بسبب تفرغ البنات في الإجازة، حيث علق قائلاً: "عطلوا البنات وتفرغوا يدورون عريس، المهم اعزمونا على زواجكم لا تنسون".


فيما ساهم "رايق" في الحملة بعرضه طلب الزواج من اثنتين، ليسجل بذلك أكبر داعم ومساهم بالحملة، حيث قال: "مسانده للحمله انا بشارك في سهمين زوجتين ".


كما نصح عبدالله غانم الفتيات قائلاً: "لكل فتاه لاتتسرعن في اختيار الزوج خوفا من المجتمع والعنوسة النصيب المكتوب لك بالخير حتحصلية".


أما عبدالرحمن الطويل فقد دعا للفتيات مغرداً: "الله يرزق كل فتاة بالزوج الصريح المليح المريح ما هو شحيح ولا جريح ولا ميح ولا من كثر الطلبات يصيح".


وما بين التعليقات والتجادل من قبل الشباب، برزت أكثر طلبات الفتيات التي اشترطنها في عريس المستقبل، وتمثلت في التالي: وسيم، غني، محب، يجيد الطبخ.


وبعد المجادلات والتعليقات التي شهدها الهاشتاق، طرح سؤال كان هو الأبرز، حيث تساءل أحد الناشطين مغرداً: "الأهم من ذلك هل تقبلن الزواج من على مواقع التواصل الاجتماعي؟".


وأنتِ آنستي شاركي معنا برأيك: ما هي مواصفات فارس أحلامك؟ وهل تقبلين الزواج من مواقع التواصل الاجتماعي؟