أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

لماذا لم تجنِ مصمّمة لعبة السبنر فلساً واحداً من اختراعها ؟!

لعبة السبنر
يأتي السبنر في أشكال وأحجام مختلفة
السبنر يلقى رواجاً في العالم
400 دولار حالت دون جني المخترعة أي ربح
كاثرين مخترعة السبنر وحفيدتها

تلاقي لعبة السبنر رواجاً هائلاً في الآونة الأخيرة، وبينما يتم بيعها بشكلٍ خياليّ حول العالم، إلّا أن المرأة وراء هذا الاختراع لم تجنِ فلساً واحداً من اختراعها.

وتأتي لعبة السبنر بأشكالٍ وأحجامٍ مختلفةٍ ويتراوح سعر الواحدة ما بين دولارين أمريكيين ويصل سعر المطليّة بالذهب ما يُقارب الـ 900 دولار.

ويفترض أي إنسان أن الشخص وراء هذا الاختراع قد أصبح من أصحاب الأموال الطائلة.

ولكن الحقيقة المحزنة أن صاحبة الاختراع لم تجنِ أي ربح منها.

واخترعت كاثرين هيتينغيرCatherine Hettinger لعبة السبنر لابنتها قبل 20 عاماً مضت.

وقالت سارة ابنة كاثرين إنّ والدتها وضعت الكثير من وقتها وجهدها في هذا الاختراع.

ويعود السبب إلى عدم جني كاثرين أي أرباح إلى أنها لم تكن تملك مبلغ 400 دولار لتسجيل براءة اختراعها. ويستطيع أي شخص الآن أن يركّب لعبة سبنر من دون أن يدفع أي فلس للمخترعة الأولى.

إلا أن سارة تؤكّد أن والدتها لا يهمّها المال ويكفيها سعادة الناس !

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X