أسرة ومجتمع /شباب وبنات

كيف تصبحين من المنتجين في شبكات التواصل الاجتماعي؟

في الوقت الذي أصبحت شهرة وشعبيَّة البشر تُقاس بمدى شهرتهم وشعبيتهم على شبكات التواصل الاجتماعي، التي باتت وسيلة جديَّة ومهنيَّة واجتماعيَّة للتواصل بين الناس؛ نجد أن التأثير وكسب متابعة الآخرين يتطلب إستراتيجيات معيَّنة؛ فكيف يمكن أن تكوني منتجة في شبكات التواصل الاجتماعي لا مستهلكة فقط؟ وكيف يمكن أن تحققي انطباعاً إيجابياً على المتابعين؟
مدرِّب التنمية البشريَّة والمستشار التربوي، حسن الزهراني، يقول: حتى يكون استخدامك مثمرًا ومنتجًا في شبكات التواصل، عليك التركيز على أمور عديدة:
ـ احرصي على إنشاء قاعدة عريضة من الجمهور، مع متابعة تعليقاتهم بشكل إيجابي، واستثمريها لصالحك واحرصي على الرد عليها.
ـ عليك التأكد من الخبر أو المعلومة قبل نقلها؛ حتى لا تفقدي ثقة متابعيك.
ـ عليك معرفة الأوقات المناسبة للنشر؛ فهناك معلومة تقول: إنَّ أفضل وقت لنشر خبر على مواقع التواصل، هو بين الساعة السابعة والعاشرة صباحًا ومساءً.
ـ تعلمي كيف تكونين منتجة من خلال تلك المواقع، واستخدميها فيما تجيدين؛ فيمكن أن تكوني بائعة أو مسوقة أو مطورة، وبالتالي يمكن أن تدر عليك أرباحًا مجزية.
ـ لكل فئة وجمهور وسيلة من وسائل التواصل الاجتماعي؛ لذا تعرَّفي على الوسيلة الصحيحة، وقومي بتحديد فئتك من الجمهور وخاطبيهم بها.
ـ استخدمي اللغة السهلة البسيطة المحببَّة للجمهور، مع الحرص على عدم المبالغة؛ حتى لا يمل منك المستمع أو القارئ.
ـ يجب أن تستشعري قيمة الوقت الذي تقضينه أمام وسائل التواصل الاجتماعي؛ فلا إفراط ولا تفريط.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X