اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الكلاسيكية والعصرية تحت سقف قصر آدم ليفين في "لوس أنجلس"

الكلاسيكيّة والعصريّة في "ديكورات" قصر آدم ليفين Adam Levine الجديد
لقطة لحديقة قصر آدم ليفين Adam Levine
الألوان الفاتحة تهيمن على "ديكورات" قصر آدم ليفين Adam Levine
مغنّي الـ"بوب" الأمريكي آدم ليفين Adam Levine
ملامح عصريّة أنيقة في الحمّام الرئيس، بقصر آدم ليفين Adam Levine
في قصر آدم ليفين Adam Levine، تجمع عناصر ركن الطعام بين العصرية والكلاسيكية
إطلالة على المطبخ الرحب، في قصر آدم ليفين Adam Levine الجديد
الخشب الفاتح يكسو جدران غرفة المطالعة، في قصر آدم ليفين Adam Levine
قصر آدم ليفين Adam Levine يمتدّ على مساحة 835 مترًا مربعًا
غرفة نوم آدم ليفين Adam Levine الرئيسة تشرف على الحديقة
إلى يمين ويسار مدخل قصر آدم ليفين Adam Levine الخارجي، تنتشر الشتول والورود ذات الرائحة الفوّاحة
11 صور

اشترى مغنّي الـ"بوب" الأمريكي آدم ليفين Adam Levine قصرًا جديدًا بـ18 مليون دولار أمريكي. علمًا بأن العقار كان معروضًا للبيع السنة الماضية مقابل 27.5 مليون دولار أمريكي. القصر يربض على تلال "هولمبي" في "لوس انجلس"، وهو يمتدّ على مساحة 835 مترًا مربعًا، ويضمَ خمس غرف نوم وستّة حمّامات.

تشمل التفاصيل الفخمة داخل قصر آدم ليفين حمّامًا مخصّصًا للاسترخاء، وتحوطه جدران من الزجاج، بالإضافة إلى بركة سباحة ودار للضيافة تمتدّ على طبقتين.
إلى يمين ويسار المدخل الخارجي تنتشر الشتول والورود ذات الرائحة الفوّاحة، وللإضاءة ثُبّت زوجان من الفوانيس على جهتي الباب الضخم المكسو بالخشب الأبيض الذي ينفتح على بهو تتلألأ أرضيته بالأبيض والأسود. وفيه، تلفت طاولة عصرية دائرية الانتباه إلى تصميمها، خصوصًا أن الثريا المُتدلّاة فوقها تمثّل نقطة الارتكاز في المساحة.
في دواخل القصر الفسيح، تعلو الأسقف، وتتألّق الألوان الفاتحة في الـ"ديكورات"، التي تشيع شعورًا بالراحة، ولا سيّما في مساحة الاستقبال، حيث يسيطر الأبيض على السقف وقطع الأثاث، فيما يغطّي الـ"موكيت" فاتح اللون الأرضيّات. وفي ركن الطعام، الذي يجمع العصريّة والكلاسيكية، من الملاحظ أن الانسجام في عناصر الديكور هو سيّد الموقف. وتؤثّث الركن طاولة خشب محفورة، مع فضيّات تتوزّع على سطحها، وثريا "كريستال" تنشر إضاءتها في المكان من فوقها. أمّا الكراسي، فهي عملية ومكسوة بقماش أبيض وخالية من الزخارف. أما بجوار ركن الطعام الرئيس، فتتموضع طاولة دائريّة بسطح مشغول من الزجاج، تشرف مباشرة على الحديقة الغنّاء. وفي المطبخ الرحب، يطغى الأبيض على خزائن خشب السنديان الفاتح. وتتوسّط المساحة "جزيرة" مزدوجة الاستعمال، فهي مُخصّصة للطهي وتناول الوجبات.
من جهةٍ ثانيةٍ، يكسو الخشب الفاتح جدران غرفة المطالعة، الغرفة التي تكثر فيها الرفوف المُحمّلة بالكتب والروايات. أمّا غرفة النوم الرئيسة فتشرف على الحديقة. وتزيّن ملامح عصرية أنيقة الحمّام الرئيس، حيث الرخام يطغى على الأرضيّة وحوض الاستحمام. وقد زوّدت جوانب المرايا، الخالية من الإطارات، وحدات الإضاءة البارزة.

هل أعجبكم الموضوع؟