فن ومشاهير /أخبار المشاهير

أنجلينا جولي تدين العنف ضد مسلمي الروهينغا وتناشد زعمية البلاد

أنجلينا جولي تناشد الزعيمة البورمية أون سان سو تشي
أنجلينا جولي مع أطفال بورما
أنجلينا جولي في زيارة الى بورما
أنجلينا جولي تدين العنف ضد مسلمي الروهينغا
أنجلينا جولي مع أون سان سو تشي

أدانت النجمة العالمية أنجلينا جولي Angelina Jolie العنف ضد مسلمي الروهينغا في ميانمار بـ بورما، ودعت حكومة البلاد وزعيمتها، الحائزة على جائزة نوبل للسلام، أون سان سو تشي Aung San Suu Kyi ، إلى عدم الصمت بعد الآن.

وقالت جولي في حديث لصحيفة Welt Am Sonntag: "واضح تماماً أن العنف من قبل الجيش بحاجة إلى أن يتوقف وأن يسمح بعودة اللاجئين، وأن الروهينغا يجب أن يمنحوا حقوقهم المدنية".

وأضافت جولي، بحسب ما ذكرت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية: "نحن جميعاً نتمنى أن تكون أونغ سان سو تشي في هذا الموقف صوت حقوق الإنسان".

وكانت سو تشي قد لانتقادات حادة لعدم إدانتها العنف، واجهت أقلية الروهينغا في ميانمار، حيث ترفض السلطات منحهم الجنسية.

بالصور: أنجلينا جولي في لقطات مؤثرة مع أطفال بورما

وأدت الأزمة الراهنة إلى فرار أكثر من 400 ألف من الروهينغا إلى بنغلاديش في الأسابيع الثلاثة الماضي.

يشار الى أن أنجلينا جولي احتفلت مؤخراً بالعرض الأول لأحدث فيلم من إخراجها "First They Killed My Father" أو "قتلوا أبي أولاً"، وذلك بحضور إعلامي وجماهيري كبير بمدينة نيويورك الأمريكية.

وقررت أنجلينا اصطحاب جميع أبنائها معها ليشهدوا حفل افتتاح الفيلم، بالإضافة إلى والدها الذي كان مفاجأة الحدث.

ولفت أنظار الحاضرين على السجادة الحمراء، وضع أنجلينا جولي وأطفالها الستة وضيوف العرض "وردة صفراء على ملابسهم، وهي رمز الإيجابية بكمبوديا، حسب ما أفادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X