بلس /حياتنا

تعلمي المرونة في أسلوب تعاملك مع الآخرين

تنازلي قليلاً
لا تتعالي عليهم
استخدمي عبارات الشكر
تعلمي المرونة في أسلوب تعاملك مع الآخرين

دائماً أنت بحاجة إلى التنازل قليلاً عن مبادئك، ليس من أجل الآخرين فقط، بل من أجل أن تشعري بالراحة والسعادة في تعاملك معهم.
أخصائية الإرشاد النفسي مزنة العمر تذكر أن من فنون التعامل مع الآخرين التنازل إلى مبادئهم وثقافاتهم؛ حتى لا يصبح هناك أي تعارض بينك وبين الطرف الآخر، فكيف تكتسبين مهارة التعامل بمرونة مع الآخرين؟

• تنازلي قليلاً:
لا يمكن أن يكون التنازل عن شيء في مصلحتك، بل يمكنك تقديمه في أمر يجمع مصلحة كليكما معاً، بالإضافة إلى أن التنازل يمكن أن يكون في بعض الأعمال، وإعطاء الأولوية للطرف الآخر ما لم يؤثر ذلك عليك وعلى أدائك أو مهماتك.

• استخدمي عبارات الشكر:
دائماً احرصي أثناء حديثك مع شخص آخر على أن تستخدمي عبارات الشكر والمدح في الحديث، سواء قدم لك معروفاً، أو عند الانتهاء من الحوار بينكما؛ لأن اللطف يكسب مرونة في تعاملك مع الآخرين.

• لا تتعالي عليهم:
من الممكن أنك تمتلكين علماً أكثر أو شهادات تفوق الطرف الآخر، لكن هذا لا يبرر لك أن تقومي بالتعالي والتباهي عليه بالعلم الذي تمتلكينه، فالتواضع يجعلك تتفهمين الآخرين بشكل ودي جداً.

• لا تستخدمي ألفاظاً جارحة:
كوني حذرة للغاية أثناء انتقائك للألفاظ، فمن الممكن أن تقعي في بعض الكلمات الجارحة، أو تلك التي تسبب حزناً كبيراً لدى الشخص الآخر، كونك تبحثين عن المرونة في تعاملك مع الآخرين، ويتوجب عليك انتقاء الألفاظ الأفضل دائماً.

• تمتعي بابتسامة:
الابتسامة التي تصنعينها في وجه الآخرين تخلق نوعاً من الطمأنينة لك، بالإضافة إلى الراحة التي يكتسبها الشخص الآخر بمجرد رؤيته لك وأنت تحملين ابتسامة في جميع الأوقات.

• لا تبدئي بنفسك:
الحديث المتواصل عن ذاتك غير مفضل عند العديد من الأشخاص، ففي بادئ الأمر حتى تتعاملي بكل مرونة مع الطرف الآخر، قومي بإتاحة المجال له في التحدث والتعريف عن نفسه حتى يشعر بالأمان والثقة من قبلك.

• فنجان قهوة:
لا بأس من تقديم فنجان قهوة حتى تقومي بكسر الروتين بينكما، أو بسؤاله عما يفضل شربه لتتركي له حرية الاختيار، وثقي تماماً بأن الطرف الآخر يشعر بالراحة التامة إذا قام بطلب مشروب محبب لديه.

• انتقاء المكان:
إن كنت على موعد في لقاء شخص آخر، يجب أن تتفهمي طبيعة اللقاء، وعلى أساس ذلك تختارين المكان الذي يليق بطبيعته، فلا يمكن أن تقومي بإجراء مقابلة عمل في أحد الأسواق والمحلات التجارية.

• مراعاة الفروق:
يحب أن تأخذي بعين الاعتبار أن كل شخص يختلف عن الآخر في الاهتمامات والتصرفات حتى في نقاط التفكير، فلا يرى جميع الأشخاص الأشياء بمنظورك، ولا يمكنهم التحدث عن الفكرة بما يشابه أسلوبك، لذلك فمراعاة الفروق تخلق نوعاً من السلاسة في التعامل.

• التجاوب بسرعة:
إن كنت تتعاملين مع أحد الأشخاص عبر وسائل التواصل الاجتماعي، فمن الأفضل أن تتجاوبي بسرعة مع الطرف الآخر؛ حتى لا يشعر بالتهميش وعدم الاحترام من قبلك.

X