فن ومشاهير /أخبار المشاهير

زوجة "المنتج المتحرش" تنفصل عنه.. وأنجلينا جولي تكشف المستور

زوجة "المنتج المحترش" تنفصل عنه
غوينيث بالترو
جورجينا تشامبان وزوجها
جورجينا تشامبان
أنجلينا جولي

بعد الفضيحة المدوية التي طالت المنتج الأمريكي هارفي واينستين Harvey Weinstein وشغلت وسائل الإعلام طوال اليومين الماضيين، أعلنت زوجته جورجينا تشامبان Georgina Chapman انفصالها عنه، معبرة عن تعاطفها مع النساء والنجمات اللواتي وقعن ضحيته.

وكشفت صحيفة "تلغراف" البريطانية، أن مصممة الأزياء البريطانية جورجينا خرجت عن صمتها الذي استمر ستة أيام بعد توالي فضائح تحرشات زوجها الذي يعد المنتج الأكثر نفوذا في السينما الأمريكية.

وذكرت الصحيفة أن هذا الطلاق يمثل "تصعيداً مروعاً" لقضية المنتج المحترش الذي استغل نجمات عملن مهه لتحقيق الشهرة.

وبالتزامن مع إعلان الزوجة انفصالها عنه، كشفت النجمتين غوينيث بالترو Gwyneth Paltrow وأنجلينا جولي Angelina Jolie عن تعرضهما للتحرش من قبل واينستين.

وقالت جولي إن واينستين حاول التقرب منها في أحد الفنادق مطلع عام 1990، وصدّته، كما قالت بالترو إن المنتج دعاها إلى غرفته في الفندق خلال مشاركتها في فيلم "إيما"، حين كانت تبلغ من العمر 22 عاماً فقط.

وأضافت بالترو أن المنتج الشهير عانقها واقترح عليها أن يذهبا إلى غرفته لكي تدلكه، قائلة: "كنت صغيرة وتم التعاقد معي.. لقد كنت مرتعبة".

وأعلن مجلس إدارة شركة "واينستين" الفنية طرد واينستين منها، إثر سلسلة من الاتهامات بالتحرش الجنسي كشفها تحقيق نشرته صحيفة "نيويورك تايمز".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X