أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

اكتشاف ثوري لتشخيص سرطان المريء قبل ظهوره بـ 8 سنوات

المريئ
اكتشاف ثوري يشخض سرطان المريئ قبل حدوثة بسنوات

ابتكر علماء بريطانيون اختبارًا ثوريًا يكشف سرطان المريء قبل ظهور أعراضه بـ8 سنوات، ويأملون أن يسهم في رفع نسبة نجاة المصابين من هذا المرض.

وقال خبراء من جامعة كامبريدج أنهم عثروا على جينات محددة تتنبأ بالإصابة بالمرض بدقة قبل ظهوره.

وحلل العلماء في جامعة كامبريدج على مدى 15 سنة عينات من الأنسجة من 45 مصاباً بحالة “مريء باريت” والمعرضين للإصابة بالسرطان و45 من الأشخاص غير المعرضين للإصابة.

وتتسبب حالة “مريء باريت” بتغير غير طبيعي في خلايا الجزء السفلي للمريء.

ووجد العلماء أن هناك جينات معينة يمكنها التنبؤ بالإصابة بالمرض لدى 94 % من الحالات.

وقالت الباحثة “ريبيكا فيتزجيرالد” إن اختبار هذه الجينات أثناء الفحوصات الروتينية يمكن أن يساعد في تحديد الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بسرطان المريء، وهو ما يؤدي إلى سرعة العلاج وزيادة فرص النجاة.

وحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، يتم تشخيص حوالي 9 اآاف شخص سنويًا في بريطانيا بسرطان المريء، ولكن في كثير من الأحيان لا يتم تشخيصه إلا بعد انتشاره ولذلك تنخفض معدلات النجاة منه.

ويمكن أن يسبب ذلك المرض، حالة تدعى “مريء باريت” والتي تسبب تغييرات في خلايا المريء، ويجب على المصابين بتلك الحالة الخضوع للفحوصات التي تشمل المنظار، حيث يتم وضع أنبوب بداخل الحلق لفحصه”.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X