فن ومشاهير /أخبار المشاهير

خاص: بدء محاكمة رامي صبري أمام القضاء العسكري بتهمة التزوير وهذا مصيره

رامي صبري
كريم وشقيقته هالة من حفل عقد قرانها
رامي صبري
رامي صبري وشقيقه كريم

علم "سيدتي نت" أن المطرب رامي صبري خضع لأولى جلسات المحاكمة أمام القضاء العسكري هذا الأسبوع في سرية تامة، بعدما أكدت التحريات صحة الشكوى المقدمة بحقه حول تزوير أوراق القيد العائلي، حيث قدم سابقاً ما يفيد أن والده متوفي وأنه العائل الوحيد لأسرته، ثم تبين أن الوالد على قيد الحياة، وأن لرامي شقيقاً آخر، وتنقسم المحاكمة إلى شقين الأول المتعلق بالهروب من التجنيد، وسينتهي بالغرامة لتجاوزه سن الثلاثين، بينما قد يدان بالسجن في قضية تزوير محرر رسمي.

مصدر مقرب من تفاصيل المحاكمة، أكد أن الشكوى قدمت بحق رامي صبري منذ سبعة شهور كاملة وتضمنت معلومات حول تقديم رامي شهادة إعفاء من الخدمة العسكرية مزورة ضمن أوراق قيده في سجلات نقابة المهن الموسيقية، وعلى الفور أرسلت النقابة خطاباً للتأكد من خلال السجلات العسكرية، وتبين صحة الشهادة وهنا انتهى دور النقابة، لتبدأ مهمة السجلات العسكرية التي تلقت شكوى أخرى تضم التفاصيل الكاملة حول بيانات القيد العائلي المزور.

تابع قائلاً: الشؤون العسكرية استكملت تحرياتها عن رامي بعد تقديم شكوى أخرى ضده، حيث تبين أن القيد العائلي الذي تقدم به المطرب غير صحيح، وأنه ليس عائل الأسرة الوحيد كما ادعى، فلديه شقيق آخر ووالده ما زال على قيد الحياة.
وأضاف: رامي يواجه تهمتين، أولاهما تتعلق بتهربه من أداء الخدمة العسكرية، وبما أنه تخطى الـ30 عاماً فلن يتم سجنه، وسينتهي الأمر بتوقيع غرامة تتراوح بين ألفين و5 آلاف جنيه، أما المشكلة الثانية والخاصة بتزوير أوراق رسمية ترتب عليها إصدار شهادة إعفائه من التجنيد، قد يصدر على أثرها حكم قضائي ضد المطرب، وربما يتم إطلاق سراحه بالسجن مع إيقاف التنفيذ، وهو ما سيتحدد خلال جلسات القضية.

يذكر أن صدور حكم التهرب من التجنيد والتزوير في أوراق رسمية، يلزم نقابة المهن الموسيقية بشطب عضوية رامي من سجلاتها لمخالفته شرط حسن السير والسمعة، ولكن هناك حالات سابقة تم التعامل معها "بإنسانية" والاكتفاء بالعقوبة الجنائية.

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X