بلس /أخبار

تنفيذ فرضية تحاكي وقوع زلزال وكوارث في السعودية

قوات الإنقاذ أثناء الاستعداد لبدء الفرضية
نفذت فرضية للتعامل مع كوارث الزلازل التي قد تقع داخل السعودية
تنفيذ فرضية تحاكي وقوع زلزال وكوارث في السعودية
نفذت فرضية للتعامل مع كوارث الزلازل، التي قد تقع داخل السعودية، بين فريق البحث والإنقاذ السعودي، وفريق الإمارات للبحث والإنقاذ، بحضور مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان العمرو، والسفير الإماراتي.
حيث أكد الفريق العمرو أن التمرين يهدف إلى وصول فريق البحث والإنقاذ السعودي إلى أعلى مستويات الجاهزية والاستعداد للمشاركة في أعمال البحث والإنقاذ خلال الكوارث والحوادث الكبيرة، والتي قد تتعرض لها مناطق السعودية، ومنها: الزلازل وما قد يترتب عليها من انهيارات للمباني والمنشآت، وذلك وفقاً لمتطلبات واشتراطات المجموعة الاستشارية الدولية للبحث والإنقاذ، مبيناً أن هذا التمرين يعد الثاني، إذ نفذ التمرين الأول في مدينة أبو ظبي في دولة الإمارات العربية المتحدة .
أما المشرف على فريق البحث والإنقاذ السعودي العميد خالد بن ناصر الحرقان، فقال: إن سيناريو الفرضية يحاكي وقوع هزة أرضية، تتبعها العديد من الهزات الأرضيّة، تتأثر بها بدرجة كبيرة جداً مدينة الرياض، محدثة خسائر بشرية وأضراراً كبيرة في المنشآت والمباني الحكومية والسكنية والتجارية، مما استدعى استنفار كامل قوات الدفاع المدني، إلا أن حجم الكارثة استدعى طلب معونة دولية، وبناء عليه، تم وضع الكارثة على الموقع الافتراضي للكوارث التابع للمجموعة الدولية VIRTUAL OSOCC ، وكان أول الفرق المستجيبة هو الفريق الإماراتي.

سمات

X