أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حقوق الإنسان: المعلمُ الذي ضرب طُلّابَه بعسير عفويٌ وليس عنيفًا

الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان

بعد انتشار مقطع فيديو لمعلم يَلْحَقُ بطالب ويضربه، في مواقع التواصل الاجتماعي، أثار ذلك استنكارَ المُتابعين واستياءهم، إلا أن المُشرف على فرع الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان بمنطقة عسير، الدكتور علي بن عيسى الشعبي، أكد أنه بعد رصد فرع الجمعية المقطعَ الذي تمَّ تداوُلُه عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بعنوان "معلم يُطارد طلابه بالعصا في عسير"، وبعد التحقق من الواقعة، تبيّن أنه مقطع عفوي.
وأضاف في بيان: "إن وفدًا من الفرع التقى يوم الأربعاء 9/ 8/ 1439 بمدير المدرسة، وتمَّ الاستماع إليه حول حيثيات هذا المقطع، كما تمَّ الاطلاع على الإجراءات النظامية التي اتَّخَذَتْها المدرسة للتأكد مما نُشر، وخصوصًا أنه كان في مهمة رسمية في الإدارة العامة للتعليم في ذلك الوقت، وقد التقى الوفد على انفراد بكلٍّ من: الطالب الذي ظهر في المقطع كأنه يتعرض للضرب، والطالب الذي قام بالتصوير، وأخيرًا المعلم، وقد تأكد الوفد من أن المقطع عفويٌّ ولَم يكن هناك عنفٌ بأي شكل من الأشكال، وخاصةً أن المعلم ممن يُثني عليه الجميع، وقريب جدًا من طلابه، ومحبوب من زملائه، وأن المدرسة وقيادتها ومعلميها يبذلون جهودًا كبيرة للمحافظة على طلابهم وتوفير بيئة تعليمية مُحفزة لهم، وقد حققت المدرسة إنجازات كثيرة على مستوى المنطقة، وتُعتبر الأولى على مستوى المملكة في بوابة المستقبل في التعليم الإلكتروني عن بُعد.
وأشار إلى أنه من باب الإنصاف، فإن الجمعية ترى أن مثل هذا النموذج من المدارس يجب أن يكون محلَّ تقدير الجميع، وأنه يجب دعمها وتشجيعها في ظل التوجهات الحديثة لتطوير التعليم والارتقاء به لتحقيق متطلبات رؤية المملكة 2030.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X