اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

لم تتحمل آلام «الدورة الشهرية» فأقدمت على الانتحار!

آلام الحيض
2 صور

لم تستطع «لوسي غرينجر» 20 عاماً، من بريطانيا تحمل آلام الدورة الشهرية وتداعياتها النفسية فأقدمت على الانتحار.
وبحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية فقد كانت لوسي، التي تدرس في عامها الثالث في جامعة لينكولن تدرس الدعاية والإعلان، قد زارت طبيبًا لأول مرة عندما عانت من ألم حاد في الحوض في عمر 13 عامًا، وقال لها الطبيب حينها إنها «واهمة»، ولم يستطِع الأطباء معرفة المشكلة، ولم يصدقها أحد.
وظلت لوسي تعاني آلاما حادة كلما جاءتها الدورة طوال سبع سنوات. ومع استمرار الآلام الحادة أقدمت على الانتحار، ولكن تم إنقاذها في اللحظات الأخيرة قبل أن تفقد حياتها، وتم نقلها إلى المستشفى، لتجري فحصاً كاملاً يظهر أنها تعاني من التهاب بطانة الرحم، ومتلازمة المبيض المتعدد الأكياس.
وخضعت لوسي لعملية تنظير البطن لمدة ثلاث ساعات في فبراير لإزالة أنسجة بطانة الرحم، وهي الآن تتعافى في المنزل، وتقوم حالياً بكتابة مدونة والذهاب إلى المدارس للتحدث إلى الفتيات حول تجربتها.
وتقول: «أدركت أن شيئاً ما كان خطأ منذ فترة طويلة جدًا، في بعض الأحيان كان سيئًا للغاية، لم أتمكن من المشي واضطررت إلى الاستلقاء في السرير، كان مثل طعن في الحوض بسكين، مراراً وتكراراً»، وتضيف: «أشعر بالارتياح لأن ألمي أُخذ أخيراً على محمل الجد».