اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أحلام من دون حقيبة وما قصة ورقة راغب ونانسي؟

4 صور

بدت الأجواء مساء أمس الجمعة داخل كواليس ستوديو "أراب أيدول" هادئة، أقلّه على جبهة الفنّانَين راغب علامة وأحلام، إذ إنّهما تبادلا قبل انطلاق التصوير حديثاً مقتضباً، بالرغم من أنّ الجفاء بينهما بدا واضحاً مع انطلاق الحلقة.

ورقة نانسي وراغب

ويبدو أنّ نانسي كانت أكثر المستفيدين من هذا الجفاء، إذ إنّها حظيت باهتمام راغب، وكان يُمسك بيدها لدى دخولهما إلى المسرح حيث بان دلعها، في الوقت الذي بقي راغب على مدار الحلقة يُبادلها أحاديث جانبيّة، وهو ما أثار حشريّة المتابعين الذين تساءلوا عبر "تويتر" عمّا كتبت نانسي لراغب على يده.

راغب لم يتأخّر بالرّد على الفضوليين، فقال في سياق الحلقة إنّ نانسي قامت برسم وردة على يده.

قصي يُشعل الجمهور

وقبل بدء الحلقة المباشرة بقليل، وصل الممثل السوريّ قصي الخولي إلى الستوديو برفقة مديرة أعماله، فحظي باستقبالٍ حاشدٍ من الحاضرين في الستوديو، لا سيّما من الفنّانة نانسي عجرم التي تربطها به صداقة، بفضل تعاونهما في تصوير كليب "يا كثر".

قصي أكّد في حديث لـ"سيدتي نت" أنّه "أتى لمتابعة البرنامج عن قرب، ولتقديم الدعم لابني  بلده سوريا فرح يوسف وعبد الكريم حمدان.

وأضاف قصي يقول: "حاليّاً أنا في بيروت، ومنشغل ببعض الارتباطات التي تتعلّق بعملي، وأعمل على الانتهاء من تصوير مسلسلي الجديد".

نانسي "I LOVE YOU"

الفنّانة نانسي عجرم التي احتفلت بعيد ميلادها يوم الخميس، تلقّت معايدة من الجمهور، خلال فترة الإعلان، حيث هتف لها: "نانسي I LOVE YOU"، ثمّ غنّى لها "Happy birthday to you"، فيما قدّمت بدورها المعايدة إلى المشترك زياد خوري الذي كان عيد ميلاده يوم أمس.

نانسي بدت منطلقة ومرحة في الحلقة، وكانت لفتة طيّبة منها حين صعدت إلى المسرح، وقبّلت والدة المشترك أحمد جمال التي حضرت من القاهرة مفاجأة لأحمد من القيّمين على البرنامج.

هاتف نانسي

نانسي بدت مدمنة على هاتفها النقّال الذي لا يُفارقها عند كلّ محطّة إعلانيّة، حيث كانت تُتابع أصداء البرنامج على "تويتر"، كما كانت تُحاول الاطمئنان عن ابنتيها.

كذلك ابتكرت نانسي بالتعاون مع راغب طريقة جديدة للتواصل، فكانت تكتب له ما تريد قوله على الورقة، وهو يردّ عليها بالطريقة نفسها.

راغب وابنه لؤي

اصطحب الفنّان راغب علامة ابنه لؤي معه إلى الستوديو، فكان لؤي يحظى باهتمام والده ومتابعته، ما جعل القيّمين على البرنامج يحتارون في اختيار المكان الذي سيُجلسونه فيه، فاسستقرّوا على منحه مقعداً بين أهل الصّحافة ليكون في مواجهة أبيه.

وقد حظي لؤي باهتمام الحاضرين، لما يتمتّع به من شخصيّة محبّبة، فضلاً عن تعلّقه الكبير بوالده راغب.

أحلام من دون حقيبة

إطلالة أحلام بالأمس نالت إعجاب الكثيرين، إلا أنّها هذه المرّة تخلّت عن حقيبتها، ولم تصطحبها معها إلى طاولة التحكيم.

أحلام تعرّضت لموقف محرج، عندما أكّدت أنّ أغنية "قلبي ميّال" هي للفنّانة نجاة الصغيرة، بينما هي في الحقيقة للفنّانة فايزة أحمد. كذلك أثارت أحلام غضب الجمهور السوريّ بسبب انتقادها طريقة غناء المشتركة فرح لموّال عن سوريا، حيث رأى الحاضرون أنّ فرح أدّته بطريقة رائعة جعلت قصي الخولي يقف وهو دامع العينين.

جمهور برواس الكردي

الجمهور الكرديّ كانت حصته كبيرة في الستوديو، حيث لوحظ مدى الدّعم الكبير الذي تحظى به المشتركة برواس.

ماذا تفعل صور أنابيلا؟

كان لافتاً قيام بعض الجمهور بحمل صور خاصّة بأنابيلا هلال مقدّمة البرنامج، وهو ما أثار دهشة الحاضرين وتساؤل البعض: "ماذا تفعل صور أنابيلا في الستوديو؟ وهل أنابيلا باتت مشتركة وتنافس على لقب "أراب أيدول" لتحظى بحمل صورها كما لو كانت مشتركة؟".

مصوّرو البرنامج استحقوا انتقاد الصحافيين، بسبب ما يُثيرونه من ضجّة وضحك خلال التصوير، برغم طلب مدير المسرح من الحاضرين التزام الهدوء.

يبقى أن ننتظر الليلة لنعرف من سيُغادر البرنامج، ومن ذا الذي سيبقى حتّى التصفيات النهائيّة.