فن ومشاهير /أخبار المشاهير

نداء شرارة تهاجم شيرين عبد الوهاب: أنتِ ربحتِ وأنا لم أربح دينارًا واحدًا

نداء شرارة وشيرين عبد الوهاب
نداء شرارة وشيرين
نداء شرارة
نداء شرارة

يبدو أنّ كلام الفنانة شيرين عبد الوهاب عنها في اطلالتها الأخيرة في برنامج "مجموعة إنسان"، استفز نجمة الموسم الثالث من برنامج "ذا فويس" نداء شرارة، حيث أكدت شيرين خلال الحلقة، أنها قدّمت لـ نداء الدعم ووقفت إلى جانبها، وطلبت من الجميع التصويت لها، موضحة أنّ نداء فهمت كلامها بطريقة خاطئة، وأنها لم توجّه الدعوة لها للغناء معها في مهرجان "بعلبك".

ونشرت نداء مقطع الفيديو الذي تحدثت فيه شيرين عبد الوهاب عنها، عبر حسابها الرسمي على موقع "انستقرام"، وردّت عليها بتوجيه الشكر على الدعم الذي قدمته لها، بما فيه طلبها من الجمهور التصويت لها، مشيرة إلى أنها لم تربح أيّ شيء من البرنامج حتى ولو دينار واحد، بل شيرين هي التي ربحت، وأنّ كل ما جنته بعد البرنامج هو الشتائم والانتقادات وهجوم من الجمهور، وكل ما كسبته من حب وثقة الجمهور فهو بفضل صوتها وتواضعها ومبادئها.

كما أوضحت نداء أنّ شيرين دعتها للغناء معها في حفلها ببعلبك، فسافرت وحجزت الفندق على حسابها، ولكن شيرين لم تتذكر وجودها، وعندما قامت بمعاتبتها قالت لها إنها حزنت لأنها نسيتها، مشيرة إلى أنها لم تحزن لأنها لم تغنِّ مع شيرين، بل هي كانت ترغب بمقابلتها فقط، وأنها ليست عاتبة عليها، كونها نجمة كبيرة وهي لا شيء بمقارنتها بها.

كذلك أشارت نداء إلى أنّ شيرين لم تنفذ أيًّا من وعودها لها، ولكنها لن تنسى أنها طلبت من الجمهور التصويت لها، معقّبة أنّ الشيء الوحيد الذي ربحته من مشاركتها في البرنامج، ثقتها بنفسها.

وكتبت نداء شرارة في تعليقها:
بالبدايه خلّيني أشكرِك على دعمِك وعلى ثقتِك، وعلى كل مرة حكيتِ للناس صوّتولها، بس خلّيني أقلك شي، إنتِ اللي ربحتِ مش أنا، أنا دينار واحد ما ربحت من "ذا فويس"، أنا طيب خاطر منِّك بعد البرنامج ما صار أنا ربحت شتايم وحكي طالع نازل، وناس بتهاجمني، أنا هلّأ عم بعمل لحالي اسم وجمهور بعد ما كسبت ثقة الناس وحبهم بصوتي وبتواضعي وبمبدئي وبحبي لحالي ،
مش عارفه شو أقول لما تبقي فنانة بهذا الحجم ومش شايفتيني بعينِك، وما بدِّك تعترفي إنك عملتِ معي موقف زي هاذ لأنو مش فارق عندك، وأساسًا هاد موقف أنا سامحتِك عليه، بلاش تطلعي تحكي بالمقابلة أنا دعمتها ودعمت أهلها، وإصراري اللي نجّحها وخلّيت أهل بلدها يدعموها إيش في ..؟ بنصحِك تحكي جلّ من لا يسهو، اللّي نجّحني بعد ربّنا، صوتي وحجابي كمان، وأنا ربّنا وفّقني عشان صافية نضيفة، وأنا ما خليت مكان إلا شكرتِك فيه بعد البرنامج، مع إنّك كنتِ عارفة وضعي سيّئ، ما عملتيلي ولا شي ولا فكرتِ تعملي زي ما وعدتِ اه وعدتِ، وأنا طبعًا ما بصدّق عشان الدنيا كانت هاديتني وكاسرتني وما عندي ثقة بحد،
خلّيني أقلكم عن دعم شيرين عبد الوهاب والله العظيم إني شفتِك كم مرة بحياتي، بس قلتِ للناس تصوتلي، دعمِك على عيني وعلى راسي وبالفعل إذا كان هادا جميل بقدّرلك اياه لآخر يوم بعمري، بس بتحكي خلّيت بلدها يدعموها وإصراري نجّحها، اللّي نجّحني صوتي بس، بتحبي تعرفي قديش عانيت من بعد البرنامج، بتحبي تعرفي شو صار معي، بتحبي تعرفي دعمِك، أنا بلحظة تمنّيت لو أني ما شاركت بالبرنامج، عن أي دعم بتحكي، أنا لولا اجتهادي كنت ما عرفت اثبّت حالي، كسرتِ خاطري لأول مرة بحكيها عادي زيّك زيّ كتير، والله على ما أقول شهيد، قلتيلي هطلّعك معايا ببعلبك تغني ودي حاجة كويسة ليكي، حجزت تيكت وأوتيل على حسابي وكنت معيش أعيش أيامها، بس قلت يلّا لازم أروّح، عتبت عليكِ عشان نسيتيني مش عشان ما طلعت جنبِك، ما بدّي آخد جمهورِك ولا شي، قلتلِك بالمسج أنا مش طمعانة غير بشوفتِك قلتيلي بالحرف الواحد: أنا ارِفت دلوقتِ إنّك زعلتِ، أصل ساعات الواحد بينسى بناته، هلأ جايه بتقولي هيه افتكرت إنها هتطلع معايا، هوه انا يعني بدّي آجي أزعل، أني ما طلعت معِك اقسم بالله أنا ما كنت هاكلة همّ، غير إنو من وين بدّي ألاقي حدا يوصّلني ع بعلبك وقتها، لأن ما حدا كان داري عني بدّي اعتب عليك، وبعدين قطعتِ تواصلك معي ما حكيت عليكِ بالعاطل، ما قلت شي قلت عتبت عليها وحكيت الموقف بكل حب، وقلت نسيِت عادي أنتِ شيرين إحنا مين علشان يطلعلنا معاكي،
أنا الشي الوحيد اللّي ربحتو من البرنامج هو ثقتي بنفسي، ما ربِحت لقب خلّي الألقاب لصحابها".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X