بلس /أخبار

من هي أحلام الحاصلة على أول رخصة قيادة نسائية سعودية؟

اليوم شهد إصدار أول رخصة قيادة نسائية سعودية
تستلم رخصتها
أحلام الحاصلة على أول رخصة قيادة نسائية سعودية

أحلام آل ثنيان هو الإسم النسائي الأكثر بحثاً وتداولاً اليوم في السعودية، هذا اليوم الذي تحقق معه حلم السعوديات على أرض الواقع وحصلن على رخصة قيادة السيارات، وتأكيد سريان قرار السماح للمرأة بالقيادة في موعده المحدد في الرابع والعشرين من يونيو الجاري، كما جاء في الأمر السامي.

اللحظة التاريخية لتسلّم السيدة أحلام الرخصة تم توثيقها بمقطع فيديو أظهر استلامها رخصة القيادة من مدير عام المرور، بعد اجتيازها الشروط والاختبارات اللازمة لاستبدال رخصة القيادة الدولية، مع اختبار عملي لتقييم قدرتها على القيادة .

ويأتي هذا الحدث التاريخي اليوم كإعلان عن البدء في استبدال رخص القيادة الدولية رسمياً، بعد أن ألغت الإدارة العامة للمرور في وقت سابق مواعيد استبدال الرخصة الدولية التي كانت مقررة في الخامس من شهر رمضان الحالي وهو ما تسبب في إثارة الكثير من التساؤلات من قبل السائقات الراغبات في استبدال الرخصة الدولية خلال الأسبوعين الماضيين ودون الحصول على رد قاطع لتلك التساؤلات .

أحلام الثنيان هي مديرة التواصل الداخلي في وزارة العمل سابقاً، وهي أم لابن وإبنة هما الجازي وسعود . تولت أحلام إدارة التواصل الاجتماعي لمدة أربع سنوات قبل أن تنتقل لإحدى الشركات التابعة لوزارة العمل .

هذه التفاصيل الشخصية أدلت بها هدى السهو في تصريح خاص لـ"سيدتي نت" التي عملت تحت إدارة أحلام لمدة أربع سنوات. وتصف أحلام إدارياً بأنها امرأة قيادية بمعنى الكلمة وكانت تدير 16 موظفاً من الشباب والشابات بمهارة واتقان. وعن المهام المناطة بإدارة التواصل، أشارت هدى الى أنها تتلخص في كونها همزة وصل بين إدارات وزارة العمل، ويندرج من ضمنها ادارة العلاقات العامة الى جانب مجلة الوزارة "العمل والتنمية".

وتضيف هدى: "حتى بعد مغادرة أحلام لمنصبها وعملها في إدارة التواصل الداخلي لا تزال بصماتها واضحة في العمل وذكرها الطيب يتردد على كل لسان. اختيار أحلام لتكون أول سعودية تتسلم الرخصة لم يأتِ عشوائياً إنما لما تملكه من صفات تؤهلها لتكون سائقة مثالية ونموذجاً في الرقي والذوق وتطبيق القوانين وهو ما يجب أن تكون عليه السائقات السعوديات ليثبتن للعالم أنهن لا يختلفن عن نساء العالم من حيث الكفاءة والقدرة على تحمل المسؤولية. أما عن رسالتها التي توجهها لأحلام، تقول هدى: "أتمنى لها التوفيق وأن تكون عند حسن ظن الجميع بها وأن تكون خير سفير للمرأة والسائقة السعودية".

X