أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بسبب آلام الولادة..أم تخنق رضيعها

طفل
رضيع

ينسى غالبية الأمهات آلام الولادة عقب النظرة الأولى لفلذة أكبادهن؛ لكن ما حدث من سيدة في العقد الثالث من عمرها داخل مستشفى البدرشين جنوب محافظة الجيزة بخنق رضيعها بعد ساعات من الولادة يرجح أنها تعاني من أمراض نفسية بالغة الخطورة.

أم تقتل طفلها الرضيع بـ حليبها!


آلام الولادة كانت الشماعة التي علقت المتهمة عليها جريمتها النكراء في قتل رضيعها، وهي أحد الأسباب التي ظلت تهذي بها المتهمة أمام جهات التحقيق، المباحث والنيابة العامة، التي قررت عرضها على الطب النفسي؛ لبيان مدى سلامة قواها العقلية، وطلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة.

استمعت النيابة العامة لطاقم الأطباء الذين أجروا الولادة، وعدد من الممرضات الذين أكدوا أن مستشفى البدرشين استقبل فتاة في منتصف العقد الثالث من عمرها، وتعاني من آلام الوضع، وتم إدخالها غرفة العمليات، وبعد عدة ساعات، أجريت لها عملية ولادة.

أم تقتل طفلها لحمايته من مظهر أذنيه


وأفادت التحقيقات أن الأطباء لم يعلموا بمرضها النفسي، وتركوها بصحبة رضيعها، لتقوم بعد ذلك بخنقه والتخلص منه بعد أن خرجت من غرفة العمليات، وخضعت للإفاقة التامة وأن التمريض أحضر لها رضيعها ووضعته بجانبها وبعد عدة ساعات قتلته.

أوضحت التحريات الأولية أن الأم تعاني من أزمة نفسية وتعالج منذ فترة، وتم التحفظ عليها لعرضها على الطبيب النفسي، وبيان ما إذا كانت تعاني من اضطراب نفسي من عدمه لاتخاذ قرار بشأنها، وتحرر محضر بالواقعة وقررت النيابة حبسها على ذمة التحقيقات، وانتدبت الطب الشرعي لتشريح جثة الرضيع لبيان أسباب الوفاة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X