اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الأمن والسلامة تكثف جهودها لخدمة قاصدي البيت العتيق

الإدارة العامة للأمن والسلامة تكثف جهودها لخدمة قاصدي البيت العتيق
2 صور

سخَّرت الرئاسة العامة بالمسجد الحرام والمسجد النبوي، كافة الموارد البشرية والكوادر الإدارية والتقنيات الحديثة في سبيل توفير الأمن والأمان والسلامة لرواد وقاصدي البيت العتيق والمسجد النبوي.

ووضعت الرئاسة ممثلة في الإدارة العامة للأمن والسلامة خطتها التشغيلية لموسم الحج لعام 1439هـ، وتشمل زيادة في عدد الكوادر البشرية والمساندة لعدد من الإدارة المختلفة منها الخدمية والتوجيهية والإرشادية، كما تعمل على التأكد من السلامة العامة لرواد الحرمين الشريفين وقاصديهما من زوار وعمار والتسهيل عليهم بأداء مناسكهم بكل يسر وسهولة.

وذلك عبر متابعة أحدث الأنظمة المتبعة لتحقيق الأمن والسلامة والعمل على تطبيقها، والحرص على تحديث التعليمات الخاصة بها حفاظًا، كما سعت الإدارة العامة إلى تدريب وتأهيل موظفي الرئاسة على اتباع إجراءات الأمن والسلامة العامة بشكل مستمر، وكذلك التنبيه على عدم إهمال أو التقصير في أي منها والحرص على رفع خبراتهم في مجال الأمن والسلامة.

وتختلف مهام الإدارة بناءً على توجيهات الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس داخل المسجد الحرام وخارجه مثل مبنى الرئاسة، مجمع كسوة الكعبة، ومعرض عمارة الحرمين ومكتبة المسجد الحرام، ومخيم الرئاسة في مشعر عرفة، ومجمع الدوائر الحكومية، والمسعى بجوار زجاج الصفا والمروة، وصحن المطاف.
إذ تقوم بمساندة قوة أمن المسجد الحرام في منع التواجد في المواقع الممنوع التواجد بها، كما تعمل على منع الباعة الجائلين التعبئة من الأماكن غير المخصصة لذلك، كما يساهم موظفو أمن المسجد الحرام في التعاون مع لجنة حجز المواقع للصلاة ولجنة الظواهر السلبية في الساحات الخارجية لتوسعة الملك عبدالله بن عبدالعزيز – رحمه الله – وتوسعة الملك فهد بن عبدالعزيز – رحمه الله – وكذلك مرافقة أئمة المسجد الحرام أثناء تواجدهم لأداء الصلاة، ومرافقة الرئيس العام أثناء تجولهم داخل أروقة البيت العتيق، وتساهم الإدارة في التنظيم والتسهيل على حجاج بيت الله الحرام في المشاركة بالدروس العلمية التي تقام داخل المسجد الحرام، ومرافقة الدعاة أثناء إلقاء الدروس العلمية.

وتعد الكوادر البشرية هي العامل الأقوى لدى الإدارة، حيث يبلغ عدد موظفيها الــ400 موظف أمن يعملون على مدار ثلاث ورديات لمدة 24 ساعة وتكمن أوقات الذروة أوقات الصلوات، كما يتم التعامل معهم بكل لطف وإرشادهم على الطريق الصحيح ومساعدتهم عند الحاجة.

كما تعمل إدارة السلامة على التأكد من توفير وسائل السلامة في جميع المرافق والتنسيق مع الجهات المختصة لتأمينها وسلامة زوار بيت الله الحرام، وتضم الإدارة 48 موظفًا يشرفون على المسجد الحرام والتأكد من سلامة المواقع المختلفة وتشمل ثلاث ورديات مختلفة.