أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أصبح مليونيراً دون أن يدري ثم فقد ثروته..ماذا حدث !

ثروة على غفلة
حصل على ثروة ثم فقدها

في غمضة عين ..تحول رجل باكستاني فقير، إلى مليونير دون أن يدري، ثم مالبث أن تحول إلى فقير مرة أخرى، دون أن يدري شيئاً عن هذا الأمر فما الذي حدث .

وفي تفاصيل القصة الغريبة ، التي عاشها المواطن الباكستاني محمد عبد القادر، صاحب الـ53 عامًا، المقيم في حي فقير بمدينة كراتشي، ويعمل بائعاً للمثلجات، ولا يزيد دخله اليومي عن 4 دولارات. أصيب محمد عبد القادر، بالصدمة بعدما علم أن حسابه المصرفي، يحتوي على أكثر من 18 مليون دولار، بقوا في حسابه لمدة عام دون أن يدري، كما حققت السلطات معه، في احتمالات أن يكون وراء عملية احتيال ضخمة لغسيل الأموال، وفقا لصحيفة “ذا غارديان”، البريطانية.

كلب يكلف صاحبه ثروة طائلة!


وقال محمد عبد القادر: “كنت الرجل الأكثر حظاً في العالم، عندما علمت بوجود هذا المبلغ الضخم في حسابي، لكن سرعان ما تحول هذا الشعور بسبب ما اكتشفته بعد ذلك”.

ووصف الرجل نفسه بـ”المليونير المفلس”، حيث ضاعفت هذه الواقعة من وضعه المأساوي، لخضوعه للتحقيق، كما أنه لم يستطع العودة لمنزله بسبب تلك القصة، مضيفاً أن أفراد منطقته، يسخرون منه.
وتعتقد السلطات أن هناك عملية غسيل أموال ضخمة، فتحت على أثرها أرصدة بأسماء عمال وحراس أمن وفقراء لغرض التمويه، كما تعتقد أن بائع المثلجات ليس متورطاً في هذا الأمر .

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X