فن ومشاهير /أخبار المشاهير

نقل تامر حسني إلى المستشفى والأطباء يطلبون خضوعه لجراحة عاجلة في "أحباله الصوتية"

تامر حسني
تامر حسني
تامر حسني
تامر حسني من حفله الأخير الذي فقد فيه صوته
تامر حسني من حفله الأخير الذي فقد فيه صوته
تامر حسني وابنته تاليا من الحفل الأخير الذي فقد فيه صوته
أكرم حسني شارك تامر الغناء في الحفل الذي فقد فيه صوته

تجددت متاعب المطرب تامر حسني، مع أحباله الصوتية، وتم نقله بصورة طارئة إلى أحد مستشفيات ٦ أكتوبر عقب تسجيل إحدى حلقات برنامج "صاحبة السعادة"، وأكدت إدارة أعماله، احتمال خضوعه لجراحة عاجلة طبقًا لتعليمات الأطباء المعالجين.

تامر أصيب بالتهاب شديد في الأحبال الصوتية، واحتباس في الصوت بعد نهاية إحدى حفلاته بموسم عيد الأضحى، وتلقّى نصيحة مشددة بعدم الغناء لمدة أسبوعين، إلا أنه تجاهل التحذيرات وقدّم حفلات غنائية عدة، وفجر اليوم تم نقله إلى المستشفى بحسب بيان رسمي أصدرته إدارة أعماله وحصل "سيدتي. نت" على نسخة منه.

تامر حسني وابنته تاليا من الحفل الأخير الذي فقد فيه صوته

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

 


البيان المختصر قال: تم نقل الفنان تامر حسني منذ قليل إلى أحد مستشفيات منطقة ٦ أكتوبر، فور إصابته بوعكة صحية شديدة جدًا، بعد انتهائه من تصوير برنامج "صاحبة السعادة"، وهناك احتمالات إجراء عملية في أحباله الصوتية.

يُذكر أنّ تامر حسني فقد صوته تمامًا أثناء الفقرة الأخيرة من حفله الذي أقامه في الساحل الشمالي، ما دفع أصدقاءه ومنظّم الحفل وليد منصور، إلى اصطحابه إلى أحد مستشفيات الساحل الشمالي لإجراء الفحوص، وأبدى أطباء المستشفى في تقريرهم عن تعرّض أحباله الصوتية لإجهاد شديد، وأنه تحامل على نفسه لاستكمال الحفل، ما ساهم في "احتباس الصوت".

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X