أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شاب يعلن انتحاره على الفايسبوك

الراحل شاكر الخياري
تدوينات الراحل عبر الفايسبوك
تدوينات الراحل عبر الفايسبوك
الراحل شاكر الخياري

ترك خبر انتحار 9 شاب في مقتبل العمر حزناً واندهاشاً كبيرين وسط رواد الفايسبوك بالمغرب، حيث كان الشاب أعلن منذ ساعات من أول أمس أنه تناول السم حيث كتب: «أعلن أنا صاحب هذا الحساب الآن أنني في آخر لحظاتي في هذا العالم، وأنني تناولت كأساً من مادة السم، وبضع جرعات من مواد أخرى ستأخذ مفعولها في جسدي بعد ساعتين من الآن…
كان بودّي أن أحيا حياة جميلة، لكن للأسف هذه الحياة ظلّت تعاكسني… و‏أنا تعبتُ من المكوث في المكان الخطأ، من التعايش مع الأشياء المتاحة، لا المرغوبة… فقررت أن أضع حدّا لحياة لا تأتي على سجيّتي … لتكون نهايتي سرديّة لبدايتي…
وعليه فإنني أقول لكم وداعاً
كان سيكون هذا العالم مكاناً جيداً لولا الحروب
نلتقي في البياض…!
#أحبّ_الجميع».

ويبدو أن الشاب كان قد نفذ فعلاً ما قاله ولم يمهله الموت بعد أن نقل إلى إحدى مستشفيات مدينة مكناس حيث لفظ أنفاسه هناك، والشاب يدعى شاكر كما يشير إلى ذلك حسابه الفيسبوكي، ينتمي لمدينة «الريصاني» (جنوب شرق المغرب) خريج كلية الشريعة بجامعة فاس. وأصيب زملاؤه ورواد الفايسبوك بذهول تام مما حصل، وترحموا على روحه التي يبدو أنها بلغت أقصى درجات اليأس، وتأسف العديد من المغاربة ورواد مواقع التواصل الاجتماعي على هذا المصير المأساوي الذي ينذر بالوضع المتأزم لشبابنا، وطالبوا بالاعتناء والإنصات لشباب يعيش الضياع ويفقد الأمل يوماً بعد يوم، في ظل الأزمة الاقتصادية وانسداد أفق العمل بعد التخرج من الجامعة، بينما طالبت بعض الأصوات بعدم الترحم عليه لأنه مات كافراً، و تساءلوا كيف لم تشفع له دراسته الجامعية للشريعة لكي يعدل عن فكرة مجنونة. لكن ظل التعاطف سيد الموقف خاصة وأنه شاب ومجاز، ولعله استسلم لليأس بسبب ظروف عصيبة ومعقدة أدت به إلى هذه المأساة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X