فن ومشاهير /مشاهير بوليوود

آيشواريا راي تكمل عامها الـ45 مع بداية نوفمبر

آيشواريا راي
احدى الصور التي نشرتها راي مع زوجها وابنتها على انستقرام
نجمة بوليوود ايشواريا راي
راي مع زوجها ابهيشيك وابنتهما آرادهيا

تحتفل نجمة الهند الأولى آيشواريا راي Aishwarya Rai Bachchan بعامها الـ45، في الأول من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر، وهي النجمة الأكثر مشاركة لصورها على مواقع التواصل الاجتماعي في انستقرام وتويتر، مع عائلتها التي تضم زوجها النجم أبهيشيك باتشان Abhishek Bachchan وابنتها Aaradhya.

لمناسبة ذكرى ميلادها نعرض لكم أهم المعلومات عن حياة آيشواريا الفنية والخاصة في هذه السطور:

وُلدت آيشواريا في 1 نوفمبر 1973 في مانغلور التابعة لولاية كارناتاكا، من عائلة راقية.

تزوجت من النجم أبهيشيك باتشان ابن جايا باتشان والأسطورة أميتاب باتشان Amitabh Bachan، بتاريخ 20 أبريل عام 2007، وفي 16 نوفمبر من السنة نفسها، وضعت آيشواريا أول مولود لها وذلك في مستشفى خاص بمدينة بومباي وقد سُميت الطفلة آرادهيا.

اقرئي ايضا:

شاروخان وأميتاب باتشان على خلاف والسبب تويتر

راي هي الوجه الإعلاني لشركة الساعات السويسرية لونجين منذ عام 1999، كما أنها الوجه الإعلاني الأول لشركة لوريال الفرنسية وذلك منذ عام 2003، ما ساعدها في المشاركة ضمن لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي.

ظهرت راي في العديد من الإعلانات المستقلة على غرار إعلان لشركة مجوهرات هندية، هذا بالإضافة إلى ظهورها في العديد من صفحات المجلات العالمية.

ظهرت آيشواريا في العديد من الأعمال الإنسانية، حيث انخرطت في مجموعة من الجمعيات ذات الأهداف المختلفة، ولعلّ أبرزها جمعية محاربة الفقر في 76 دولة في مختلف بقاع العالم، من بينها الهند، كما كانت سفيرة لإحدى جمعيات محاربة السيدا، والتحسيس بهذا الداء وبخطورته، ومحاولة محاربته ثم القضاء عليه.

لعبت العديد من الأفلام السينمائية التي لاقت نجاحًا باهرًا في شبّاك التذاكر الهندية، أبرزها: فيلم ديفداس عام 2002، الذي لم يتوقف نجاحه في الهند فقط، بل امتد لخارجها، حيث رُشّح لجائزة الأوسكار، وما زاد من شهرته مشاركة النجم شاروخان Shahrukhan، بالإضافة إلى عمل سانجاي ليلا بهنسالي كمخرج. وبفضل هذا الدور انضمت آيشواريا للجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي في الموسم التالي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X