أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

جلسة صلح بين عروسين تنتهي بمقتل والد العروس

عروسان

تطوّر خلاف أسري شبّ بين زوجين في عين شمس، إلى مقتل والد العروس «علي سيد» 56 سنة، بعد أن جمع الخلاف أقارب الأسرتين، وتحولت جلسة الصلح بين العروسين إلى مشاجرة بالأيدي بين الجانبين، وتدخّل والد العريس «طه. م» 57 سنة، واعتدى بالضرب على والد العروس، فسقط الأخير على الأرض فاقدًا للوعي، ونُقل إلى المستشفى لإسعافه، لكنه لفظ أنفاسه الأخيرة بعد دخوله بدقائق. 
حضرت الشرطة لاحتواء الموقف، وألقت القبض على المتهم، وبسؤاله اعترف بالواقعة، وأنه لم يقصد قتل المجني عليه، وأنّ ما حدث كان ناتجًا عن انفعال وقت حدوث المشاجرة، وأنه لم يخطط للجريمة، وعقب انتهاء سماع أقوال المتهم، أحاله اللواء محمد منصور مساعد وزير لقطاع أمن القاهرة، إلى النيابة العامة التي قررت حبسه على ذمة التحقيقات.
بدأت الواقعة بورود إخطار من المستشفى العام بعين شمس، بوصول جثة شخص يدعى «علي سيد» 56 سنة، مصابًا بكدمات في منطقة الوجه، تسببت في وفاته في الحال، وتم تشكيل فريق بحث انتقل لمحل الواقعة.
وبسؤال شهود العيان، تبين نشوب مشاجرة بين الضحية وزوج ابنته، تدخّل فيها والد الزوج وتطور الأمر إلى التشابك بالأيدي، وجّه الأخير ضربة باليد في منطقة الوجه للمجني عليه، محدثًا إصابته التي أودت بحياته قبل وصوله إلى المستشفى.
ألقي القبض على المتهم واستدعت النيابة «الزوجين» لسماع أقوالهما حول الواقعة، وطالبت بنقل الجثة إلى المشرحة وتوقيع الكشف الطبي عليها، وبيان سبب الوفاة، وسرعة إنهاء إجراءات الدفن، وكلفت المباحث بإعداد التحريات في الحادث.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X