أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ملياردير روسي يبحث عن حياة جديدة على كوكب زحل!

المليادردير الروسي
سطح-قمر
المياردردير الروسي

يُجري ملياردير روسي مهمة خاصة في الفضاء للبحث عن حياة أخرى خارج كوكب الأرض.

ويعمل الملياردير الروسي يوري ميلنر مع وكالة "ناسا" الفضائية الأمريكية في هذه المهمة للبحث عن حياة غريبة على القمر "إنسيلادوس"، قمر كوكب زحل، فيما يعتبر فرصة أخرى للحياة خارج كوكبنا الأزرق.

ويُخطط الملياردير الروسي لأول مهمة خاصة إلى الفضاء البعيد بمساعدة "ناسا"، ويأمل الخبراء أن يجدوا مصادر للحياة على هذا القمر، حيث تشير الأبحاث أنه المكان الأكثر احتمالية لوجود حياة من نوع غريب.

ووفقًا لـ "New Scientist"، فإن الاتفاقيات التي وقعتها وكالة NASA ومؤسسة Milth’s غير الربحية في سبتمبر الماضي تظهر أن المنظمتين تعملان على إعداد خطط علمية وتقنية ومالية للمهمة الطموحة، وخصصت وكالة ناسا أكثر من 70000 دولار للمساعدة في التدريب.

ويقول العلماء إن الجسم السماوي الجليدي هو المكان الوحيد في المجموعة الشمسية بخلاف الأرض الذي به جميع المكونات اللازمة للحياة، وقد كشف القمر الصناعي عن وجود جزيئات عضوية، وهي مقدمة لحياة ميكروبية.

وتوضح الاتفاقية أن “ميلنر” هو الذي سيقود ويتحمل تكاليف المهمة، ولديه السلطة الوحيدة لتحديد ما إذا كانت ستمضي قدما أم لا، فيما تقوم كل من وكالة الفضاء الأمريكية ناسا ووكالة الفضاء الأوروبية حالياً بدراسة ما إذا كانا سيقومان بتمويل بعثاتهما الخاصة إلى "إنسيلادوس".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X