أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

لحامة أصبحت من مشاهير الإنترنت على الرغم من رجلها المبتورة

«لو يو» في عملها
«لو يو»
«لو يو» لحام
«لو يو» على طاولة مكياجها
«لو يو» وهي تركض
«لو يو» أثناء سفرها

تعرضت «لو يو»، 30 عاماً، وهي من سكان جوكو في مقاطعة خنان بوسط الصين، لمعاناة مدى الحياة عندما كانت في الثالثة من عمرها، عندما تعرضت لحادث مروري أصاب ساقها اليمنى وأدى إلى بتره. وبحسب موقع «تشاينا ديلي»، فقد جلبت الإعاقة لـ«لو» صعوبات في الدراسة والحياة، مما جعلها تنسحب من الدراسة بعد الانتهاء من المدرسة المتوسطة، وبعد ذلك عملت كصراف في سوبر ماركت، ومطعم وعامل في مصنع، فكان عليها أن تعمل بجد أكثر من غيرها. وبعد ثلاث سنوات، عندما كان من المقرر أن تتزوج، واجهت معارضة قوية من أسرته، مما أدى إلى توقف زواجها وعدم استكماله.
أحبطتها النكسة لفترة طويلة لكن بإرادتها القوية قررت أن تغير شكل حياتها، فقد قررت أن تسافر، وصعدت الجبال، وذهبت للتزلج وقفز البنجي وخلال الرحلات اكتسبت العديد من الأصدقاء.
في عام 2017، قررت «لو» أن تستقر وأرادت أن تجد وظيفة مستقرة، فاقترح والدها أن تكون عاملة لحام، حيث يمكنها الجلوس للعمل. وعندما شاركت تجربتها كعاملة لحام، اكتسبت العديد من المؤيدين عبر الإنترنت، ومع إضافة بعض الأصدقاء لها حاول البعض الارتباط بها عاطفياً، لكنها رفضت وقالت إنها رفضت 300 اقتراح للزواج.
وقالت إنها تريد حقاً أن يكون لها صديق في الحياة الحقيقية، وبعد أن يتفقا مع بعضهما البعض يتزوجان.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X