أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

برعاية "أمير مكة المكرمة": "منشآت" تطلق فعاليات الملتقى السعودي للشركات الناشئة

منشآت

برعاية كريمة من مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، تُطلق الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" فعاليات الملتقى السعودي للشركات الناشئة بمحافظة جدة ابتداءً من السبت المُقبل الموافق لـ ١٦-١٨ ربيع أول ١٤٤٠هـ ٢٤ – ٢٦ نوفمبر ٢٠١٨م، بفندق الريتز كارلتون؛ والذي سيحظى بتشريف نائب أمير منطقة مكة المكرمة الأمير عبدالله بن بندر.

من جهته أوضح سعادة محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد قائلًا "إن الملتقى السعودي للشركات الناشئة يحظى برعايةٍ كريمةٍ من قِبل الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ويأتي ذلك تأكيدًا لاهتمام سموّه بالدور التنموي الذي تعمل عليه المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالمنطقة، ويعدُّ الملتقى وجهة لرواد ورائدات الأعمال والمهتمين بالمشاريع التجارية، كما تهدف منشآت من خلال تنظيمها للملتقى إلى تقديم كافة سُبل الدعم والتمكين للجهات المشاركة".

بدوره أكد معالي الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل؛ مدير جامعة أم القرى قائلًا "إن الشركة الإستراتيجية التي تقدمها شركة وادي مكة للتقنية للملتقى تهدف لدعم رواد الأعمال وأصحاب الشركات الناشئة بما يضمن نمو المشاريع وتحويلها من مشاريع ناشئة إلى صغيرة ومتوسطة وكبيرة تسهم في دفع عجلة التنمية".

الجدير بالذكر أن الملتقى إضافة إلى اهتمامه ببناء العلاقات الناجحة بين رواد الأعمال والمستثمرين، فإنه يتضمن عددًا من الجلسات النقاشية الهامة التي تتعلق بالبيئة المثالية لريادة الأعمال من خلال تقديم لمحة عن التطور التشريعي والتنظيمي لمستقبل الشركات الناشئة في ظل رؤية المملكة 2030، ومناقشة استراتيجيات الاستثمار ورأس المال الجريء في الشركات الناشئة، وأفضل النماذج والممارسات وآخر الأبحاث والدراسات العلمية التي تخص الشركات الناشئة، إضافةً إلى جلسة لمشاركة التجارب ونقل المعرفة بين رواد الأعمال وأصحاب الشركات الناشئة، مروراً بنقاش دور الجامعات والمعاهد في تسخير الأبحاث لدعم التحول للاقتصاد المبني على المعرفة.


مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X