فن ومشاهير /أخبار المشاهير

بالوثائق: جديد قضية رانيا يوسف طلب ضبط وإحضار ومنع من السفر

وثيقة البلاغ المقدم بحق رانيا يوسف
اطلالة رانيا يوسف من حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي
اطلالة رانيا يوسف من حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي
المستشار أشرف فرحات يرفض التنازل عن بلاغه
اطلالة رانيا يوسف من حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي
وثيقة البلاغ المقدم بحق رانيا يوسف

لم تهنأ النجمة رانيا يوسف بتنازل 4 محامين عن بلاغات مقدمة بحقها على خلفية ارتداء فستان مثير في حفل ختام "مهرجان القاهرة السينمائي" لأكثر من ساعات قليلة، بعدما تقدم المستشار أشرف فرحات، المحامي بالنقض، ببلاغ جديد للنائب العام، مطالباً بضبطها وإحضارها والتحقيق معها وكذلك الأمر بمنعها من السفر، مؤكداً توافر أركان جريمة الفعل الفاضح العلني فيما فعلته وتضرّره من ظهورها بفستان خدش حياءه، رافضا اعتذارها أو التعاطف مع بناتها.

المستشار أشرف فرحات أكّد رفضه التنازل عن بلاغه أسوة بزملائه المحامين مؤكداً أنّ الاعتذار المقدّم من رانيا يوسف مجرّد حيلة، مشيراً إلى أنّ الإبلاغ عن الجريمة حق لكل مواطن في مصر، ولكن لا يمكنه التنازل أو العفو أو التراجع فيه، لأنّ الأمر يوكل للنيابة العامة والقضاء وسلطات التحقيق.
 

رانيا يوسف

 

 

وأشار إلى أنّ تحقيق نقابة المهن التمثيلية مع رانيا يوسف داعم للبلاغ المقدّم منه وكذلك الفيديو المنتشر لها بعد الواقعة داعم ومؤكد أنّ التصرف كان بقصد الظهور بشكل مختلف وقال لمن طالبه بالتنازل حفاظاً على سمعة ابنتيها مؤكداً أنهما موافقتان على تصرّف والدتها.

وقال المستشار أشرف فرحات في البلاغ، إن الجميع فوجئ بظهور الفنانة بزي فاضح دون أن يستر عورتها في مشهد مهين لقيمة الفنان المصري بل والسينما المصرية أجمع، وأن ذلك الظهور أصاب الجميع بالنفور والاشمئزاز، لكونه تصرفاً يمكن أن يقوم بتقليده بعض الفتيات، مما ينال من قيم وعادات المجتمع المصري والعربي ككل.

وأضاف أنّ هذا التصرّف يُعد مجرّما قانوناً وفقاً لنص المادة 278 من قانون العقوبات، لارتكاب "يوسف" علانية فعلاً مخلاً بالحياء، حيث تنصّ المادة على أن كلّ من فعل علانية فعلاً فاضحاً مخلاً بالحياء يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنة أو بغرامة لا تتجاوز 300 جنيه.


البلاغ أرفق به أسطوانة مدمجة تضم مشاهد رانيا يوسف على السجادة الحمراء لمهرجان القاهرة السينمائي وتصريحاتها عقب الضجة المثارة، ، وأضاف مقدمه: أنه بالرجوع إلى نص المادة، فإنّ القانون قصد من تجريم الأفعال الفاضحة العلنية المخلّة بالحياء، حماية الشعور العام وصيانة إحساس الجمهور من أن تخدشه مشاهدة بعض المناظر العارية أو المظاهر الجنسية التي تخلّ بالحياء وتخالف الآداب العامة.

وأكّد فرحات توافر أركان الجريمة في حق الفنانة، وذلك لتوافر 3 أركان هي فعل مادي يخدش في المرء حياء العين أو الأذن، سواء وقع الفعل على جسم الغير أو أوقعه الجاني على نفسه، والعلانية، والقصد الجنائي الذي يتمثل في عمد الجاني على إتيان الفعل.

يذكر أنّ رانيا يوسف استدعيت للمثول أمام النائب العام صباح يوم غد الأربعاء، وكان من المقرّر حفظ البلاغات المقدمة ضدها اليوم بعد إثبات تنازل المحامي سمير صبري عن الدعوى بعد اعتذارها وتأكيدها أنّ الحدث غير متعمد، ولكن مع البلاغ الجديد سيتم التحقيق معها.

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X