اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ختام فعاليات مهرجان المسرح العربي وتكريم المخرج د عادل عبده

2 (2).jpeg
1 (2).jpeg
3 (2).jpeg
2 (2).jpeg
1 (2).jpeg
3 (2).jpeg
3 صور
شهد ختام فعاليات مهرجان المسرح العربي ضمن فعالياته تكريم فارس المسرح الإستعراضي المخرج د عادل عبده لمسيرته الفنية ونهوضه بالبيت الفني للفنون الشعبية والإستعراضية، حيث قام الكاتب المسرحي إسماعيل عبد الله الأمين العام للهيئة العربية للمسرح بتسليم درع التكريم في ختام فعاليات المهرجان بدار الأوبرا المصرية. وكان مسرح البالون قد استضاف على خشبته عرض "الطوق والإسوره" الفائز بجائزة الدورة، وقد حظي البيت الفني للفنون الشعبية والاستعراضية بعدد من الإنجازات لعام ٢٠١٨ منذ تكليف أ.د إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، للمخرج د عادل عبده برئاسته في مارس الماضي حيث حقق أعلى إيرادات تجاوزت ثمانية مليون جنية، بأعلى ليالي عروض تخطت ألفي ليلة عرض وحضور جماهيري تخطى المليون مشاهد صاحبتها عودة قوية لدائرة الضوء والاهتمام الصحفي والإعلامي، ففي الشهور الماضية شهد البيت أهم افتتاح لمناراتين فنيتين كانتا قد توقفتا عن العطاء الإبداعي لسنوات حيث شهدت أ.د إيناس عبد الدايم افتتاح سيرك ومسرح مايو بعد توقف عن العمل لمدة تتجاوز ثلاثون عام وافتتاح مسرح محمد عبد الوهاب بالإسكندرية الذي وضع تحت التجديدات لمدة عشر سنوات، ولم تتوقف نجاحات الإدارة المركزيه للبيت الفني للفنون الشعبية والاستعراضيه عند افتتاح المواقع الثقافية المغلقة بل شهدت جوانب مسارحها صحوة حمل شعلتها الفنية فرق القطاع المختلفة، حيث شهد السيرك القومي لأول مرة في تاريخه وجود ثلاث فروع تستقبل جماهيرهاعلى خطوط متوازية خلال الموسم الصيفي لهذا العام ليحقق نجاح لافت بالمقر الدائم للسيرك القومي بالعجوزه، وسيرك جمصه وفرع ١٥ مايو، أما على خشبات المسارح فقد شهد مسرح جمصة مسرحية بحر الهوى للمخرج هاني النابلسي وشهدت خشبة مسرح البالون عرض أليس في بلاد العجائب للمخرج محسن رزق، وعرض كينج كونج في قاعة صلاح جاهين. واستكمالا للنجاحات استعادت فرقة رضا دورها بتصعيد عدد من مصممي الرقصات وتفعيل الأوركسترا المصاحبة لها، إلى جانب الفرقة القومية التي حصلت على المركز الأول في مهرجان بكين الدولي وشاركت بجانب فرقة رضا والسيرك القومي في احتفالات مرور 60 عاماً على الثقافة المصرية بحضور وزراء الثقافة العرب، كما تم استحداث فرقة العرائس التابعة لفرقة تحت ١٨ بجانب الفرقة القومية للموسيقي الشعبية وفرق الإنشاد الديني، كما شهدت مسارح البيت عروض شباب في عين الرسول لشيخ المداحين د أحمد الكحلاوي من إخراج صلاح لبيب والتي لازالت تحقق نجاحاتها بتقديم عروضها في العديد من المحافظات بينها أوبرا بورسعيد والمنيا كما شهد مسرح عبد الوهاب عرض فرحانه للمخرج الكبير حسام الدين صلاح وعرض ودنك منين ياجحا للمخرج حسن سعد الذي انطلق من خشبة البالون إلى الاسكندرية بقصر ثقافة الأنفوشي وتم تفعيل دور كافة فرق القطاع على رأسها فرقة الإنشاد الديني في احتفالات المولد النبوي الشريف وفرقة الموسيقي الشعبية.