أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أخبار سعيدة.. «البيضة» التي قهرت كايلي جينز بدأت «تفقس» على إنستغرام

مرحلة التفقيس الثانية للبيضة الشهيرة
البيضة الشهيرة التي حققت أكثر من 51 مليوناً ونصف المليون إعجاب
مراحل تفقيس البيضة الشهيرة
مرحلة التفقيس الأولى للبيضة
البيضة التي أزاحت كايلي جينز عن عرش أنستغرام

هل تذكرون «البـيـضـة» التاريخية، التي استطاعت أن تطيح بعارضة الأزياء وسيدة الأعمال الأميركية «كايلي جينز»، عن عرش إنستغرام، بعد أن حققت عدد إعجابات يزيد كثيراً عما حققته الحسناء الأميركية الشهيرة...؟، تطورات جديدة حصلت مع هذه «البيضة» الأشهر في العالم، وهي أنها بدأت خلال الأيام القليلة الماضية... «تفقس».
ورغم أن الغموض لا يزال يلفُّ صاحب – أو أصحاب - هذا الحساب الطريف والغريب، إلا أنه لا يزال يدهش جميع رواد التواصل الاجتماعي، وخاصة مواقع الصور «أنستغرام»؛ إذ إنه بعد النجاح الكبير والشهرة الواسعة الذي حققته تلك البيضة، قرر أن ينشر عدداً آخر من الصور للبيضة نفسها ولكن هذه المرة وهي تبدأ بـ«التفقيس».
الصورة الأولى للبيضة والتي حققت 51 مليوناَ و527 ألفاً و227 إعجاباً حتى كتابة هذا الخبر، متفوقة على الصورة التي نشرتها «كايلي جينز» لابنتها حديثة الولادة، لم تعد وحيدة على حسابها الشهير عبر «أنستغرام»، حيث عاد أصحاب الصفحة المجهولين ونشروا صورة أخرى للبيضة الشهيرة في 18 كانون الثاني - يناير (كانون الثاني) الجاري 2019. وهي تبدأ بأولى مراحل «تفقيسها»، وحققت هذه الصورة الثانية حتى الآن 9 ملايين و930 ألفاً و580 إعجاباً.
ليعود الأشخاص المجهولون أنفسهم في تاريخ 23 كانون الثاني - يناير الجاري 2019. بنشر صورة ثالثة – بعد الصورة الشهيرة الأولى، وصورة التفقيس الثانية - وهي تمر بثاني مراحل «تفقيسها»، حيث بدأ التشقق عليها واضحاً أكثر، وحققت هذه الصورة الجديدة حتى الآن 7 ملايين و91 ألفاً 116 إعجاباً.
وبحسب ما نشره موقع «سكاي نيوز»، فإنه بالوقت الذي اختلفت التفسيرات والتحليلات لما يحدث على صفحة هذه البيضة، وزاد الجدل الواسع الذي انتشر حولها، والذي ذهب ببعض الأشخاص إلى أن يعتبروا ما يحدث جزءاً من حملة ترويجية خاصة بشركة عالمية، بينما أشخاص آخرون اعتقدوا بأنها قد تكون رسالة لاقتراب موعد حدث هام. فريق ثالث حلل ما يحدث إلى أنه مجرد «ضربة حظ» أسفرت عن تحطيم الرقم المسجل لصالح «كايلي جينر».
ومن جانب آخر، ظهر فريق رابع من رواد موقع «إنستغرام» في خضم كل ذلك، كانوا يطالبون الأشخاص المجهولين المسؤولين عن حساب «world_record_egg»، بالكشف عن هويتهم، والإفصاح عن الرسالة التي يريدون أن يوجهوها للناس من خلال ما يقومون به.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X