سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

عام جديد... أمومة أفضل

سومر حيدر خبيرة تربية أطفال

مع نهاية هذا العام قد تجلس الأم لتفكر بما يمكنها تحسينه في العام المقبل، أو هذا ما أفعله عند اقتراب عام جديد، أستعيد كل ما يتعلق بأمومتي، حياتي الخاصة وحياتي المهنية، علاقاتي والكثير مما أود تغيره أو تطويره. والآن سأتحدث عن الأمومة بالتحديد، وكيف بإمكان كل أم أن تصل بأمومتها للأفضل.

أحياناً عندما نود تطوير أنفسنا نصل لدرجة كبيرة من الحماس تجعلنا ننشد أهدافاً صعب تحقيقها، فنصاب بعدها بخيبات أمل وإحباطات تؤدي إلى زعزعة الثقة بالنفس؛ لذا قبل تحديد النقاط التي تريدين تحقيقها، احرصي على أن تكون سهلة التحقيق.

إليك بعض النقاط التي تركز على عنايتك بنفسك ذهنياً وروحياً، وستجعلك أمًّا أفضل العام المقبل:

1. توقفي عن مقارنة نفسك بأمهات أخريات: المقارنة تجعلك تستائين من نفسك فليست هنالك شخصية مثالية، كل ما عليك هو أن تبذلي أقصى ما بوسعك لتكوني أماًّ جيدة.

2. خصصي وقتاً لنفسك: وهذه نقطة مهمة جداً. فأمومتك تجعلك تركزين فقط بما يتعلق بأطفالك وتنسين نفسك، لذا اعتني بنفسك أيضاً؛ كي تكوني أكثر راحة وسعادة.

3. اسمحي للآخرين بمساعدتك: لست امرأة حديدية لتأخذي جميع المهام على عاتقك. إن شعرت بالتعب فاطلبي المساعدة من غيرك، وأسندي بعض المهام لمن هم حولك؛ كي توفري لنفسك بعض الراحة.

4. احتفظي بمخطط للعائلة: من الطبيعي أن تنسي الكثير من المناسبات والمهام التي عليك القيام بها، لذا احتفظي بمخطط أسبوعي لبرنامج عائلي؛ كي تعرفي مسبقاً ما عليك القيام به. التنظيم هو من أساسيات النجاح.

5. اركني هاتفك بعيداً: عندما تقضين وقتك مع العائلة احرصي على أن تركني هاتفك بعيداً، هذا سيساعدك على التركيز مع أطفالك، وكذلك سيعطيك فرصة للابتعاد عن التواصل الاجتماعي قليلاً.

6. اقضي وقتا أطول مع أطفالك: مهما اشتكيت من إزعاجات طفلك إلا إن حبك له ليس له حدود، لذا تذكري هذه المحبة وانسيْ الإزعاجات وحاولي قضاء أوقات معه في اللعب أو التنزه.

7. كوني مستمعة جيدة: بالتأكيد كل أم تقوم بإلقاء النصائح والمواعظ على أطفالها، وهذا جزء من دورها التربوي، ولكن من المهم أيضاً أن تكوني مستمعة جيدة لهم. الاستماع للطفل هو الذي سيجعله أكثر انفتاحاً معك ومشاركة لكل ما يخصه.

8. أكثري من جرعات المحبة: دراسات علمية كثيرة أثبتت أن الاحتضان يؤدي إلى الراحة والتوازن النفسي. مهما كان يومك سيئاً ومشاكلك كثيرة، احتضني طفلك طويلاً، وستشعرين براحة كبيرة تنسيك الكثير من الهموم.

9. قللي من العطاء: العطاء هو في غريزتك كأم، ولكن حاولي أن تقللي منه ليتعلم أطفالك الاعتماد على أنفسهم، فلا تقومي بكل المهام بالنيابة عنهم، ولا توافقي على كل طلباتهم.

10. قللي من القلق: قد تلومين نفسك كثيراً، وعلى أمور بسيطة لا تستدعي القلق، تقلقين عليها. تذكري طالما كنت تؤدين مهمتك كأم بأسلوب صحيح أن كل شيء سيصبح على ما يرام.

سومر حيدر

خبيرة تربية أطفال

للتواصل:

Facebook:  sumer.haider5

Twitter: @Sumer_uk  

تابعي معنا "سيدتي" وطفلك" 48 في الأسواق، وأنت تعيشين متعة فصل الشتاء، العديد من المواضيع المفيدة في أبوابها المتنوعة

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X