فن ومشاهير /مشاهير العالم

كليب Miley Cyrus هل يسبب انفصالها عن خطيبها ؟

بعد عرضها الفاضح في حفلة MTV، و ظهورها عارية تماماً في فيديو أغنيتها الجديدة "Wrecking Ball”، والنجمة Miley Cyrus تتصدر عناوين وسائل الإعلام بشكل يومي. وقد أثارت موجة من البلبلة، وقسمت الرأي العام في أمريكا بين رافض لعرضها ومؤيد له. وإن كان ثمّة احتمال أن تصبّ هذه الأخبار في مصلحة Cyrus الفنية، لكنها بكل تأكيد تؤذي علاقتها بخطيبها الأسترالي Liam الذي يرفض تصرفات خطيبته الفاضحة، في وقت تحثّه عائلته على الانفصال عنها بسبب سمعتها.
وبدورنا، نتوقع انفصال الثنائي هذا العام بكل تأكيد. بالإضافة إلى كليبها “ الفضيحة" الأخير، هناك 6 إشارات واضحة تدل على نهاية هذه العلاقة المضطربة أساساً، وهي:
1. عرض Miley Cyrus في حفلة MTV، وهو ما أثار الجدل بسبب رقصها الإباحيّ على المسرح. وبحسب مصدر مقرّب من الثنائي أنّ النجمة تشاجرت مع خطيبها في نفس يوم الحفلة، فقامت بما قامت به.
2. اختلافهما في موضوع الخصوصيّة، إذ يريد الممثل الأسترالي Liam Hems worth من Miley Cyrus التوقف عن الغريدات وإغلاق حسابها، وهو ما قامت به فعلاً. لكنها عادت وبدأت بكتابة تغريدات صادمة وفاضحة وشخصية في بعض الأحيان.
3. انخراط النجمين في سياقين متقابلين، فربما التقيا في موقع تصوير فيلمها "The Last Song"، حيث بدأت شعلة حبّهما، إلاّ أنّ كل واحد في اتجاه مختلف عن الآخر، فـ Liam يركز الآن على الأفلام الضخمة، بينما تركز Miley Cyrus على إطلاق ألبومها والترويج له بجسدها. ( وهذا ما فعلته في كليبها الأخير "Wrecking Ball").
4. ابتعادهما عن دعم بعضهما البعض، إذ نادراً ما نراهما معاً على السجادة الحمراء. وقد ظهرت النجمة مرة واحدة مع خطيبها خلال ترويجه فيلمه "Paranoia" هذا العام، أما هو فلم يظهر معها في أي مناسبة تخصّها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X