أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ميغان وهاري في المغرب.. سيحضران حفل «حناء» ويقيمان في هذا الفندق

بانتظار وصولهما إلى المغرب
ميغان وهاري
الفندق الذي سيقيمان فيه
ميغان عاشقة الطبخ

أشارت العديد من التقارير الإعلامية، إلى جولة «ميغان ماركل»، والأمير «هاري» في المغرب، التي من المفترض أن تبدأ عقب وصول طائرة دوق ودوقة «ساسكيس» إلى مطار الدار البيضاء بعد يومين، وتحديداً بتاريخ 23 شباط / فبراير 2019، لتكون بذلك آخر رحلة لهما خارج المملكة قبل استقبال مولودهما الأول في الربيع القادم.
وبحسب موقع «عربي بوست»، فسيقيم كل من «هاري وميغان»، في فندق «تمضوت» الذي يملكه الملياردير البريطاني «ريتشارد برانسون»، والذي يقع بالقرب من مدينة مراكش المغربية، وتحديداً في منطقة «آسني». حيث يعدّ هذا الفندق هو المكان الذي يفضله كثير من المشاهير لقضاء عطلهم وإجازاتهم، مثل المغني «مايك دجاجر» من فرقة الـ«ولينغ ستونز»، والمغني «بيتر غابرييل»، و«آني لينوكس» وغيرهم. فالفندق الذي يضم فقط 27 غرفة يمتاز بإطلالة خلابة، وتم تصميمه بوحي من التراث المغربي.
وتابع موقع «عربي بوست»، أنه سيكون بانتظار الأمير هاري و«ميغان ماركل»، السفير البريطاني لدى المغرب، مع عرض يقدمه حرس الشرف المغربي. ولن يكتفي الثنائي بالاستجمام في الفندق الفخم، بل سيزوران أيضاً قرية آسني، لالتقاء الفتيات في منظمة «إديوكيشن فور أوول Education for All»، وهي منظمة غير حكومية مغربية تقدم التعليم الثانوي بالمدارس إلى الفتيات التي تتراوح أعمارهن بين 12 و18 عاماً.
حفل حنّاء لـ«ميغان» ضمن الزيارة..
ومن المفترض أن تحضر «ميغان» حفلاً شعبياً للحنّاء قرية آسني، وستشارك فيه على ما يبدو، حيث يعتبر المغرب أحد البلدان التي تشتهر فتياتها بفن الحناء. وسيستكمل الزوجان الملكيان زيارتهما بالانتقال إلى ثانوية الأطلس التأهيلية في آسني، وسيطلعان على فرص التعليم بالمنطقة. في حين سينهيان زيارتهما في القرية المغربية، بالعودة إلى نزل منظمة «إديوكيشن فور أوول Education for All»، حيث سيلتقيان «مايكل مشوغو»، مؤسس المنظمة.
أما في المساء، فسيحضر الزوجان حفل استقبال بالمقر الرسمي للسفير البريطاني في الرباط، حيث سيلتقيان نساء مؤثِّرات ورجال أعمال من الشباب، ورياضيين ذوي إعاقات. وفي اليوم الأخير من الرحلة، سيزور هاري وميغان الفيدرالية الملكية المغربية لرياضة الفروسية، للاطلاع على برنامج المنظمة الجديد، الذي من شأنه دعم الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، من خلال ركوب الخيل ورعايتها.
وبحسب الموقع نفسه، فإن التالي هو عرض طهي في فندق «فيلا ديس إمباسادورس Villa Des Ambassadors»، إذ أنه من المعروف أن الطبخ هو هواية اعتادت ميغان قضاء وقتها فيها، حتى إنها أصدرت كتاب طهي، العام الماضي 2018. يتعلم الأطفال من ذوي الاحتياجات في الفندق طهي الوصفات التقليدية، ويلتقي الزوجان الأطفال المعاقين في مطعم مصمم خصيصاً.
أما في ختام جولتهما الملكية إلى المغرب، فسيتجهان بالحافلة إلى الرباط، وسيزور الثنائي الملكي الحدائق الأندلسية، حيث سيستمعان إلى رواد الأعمال الاجتماعيين بشأن مسألة تمكين الشباب. وسيشاهد الزوجان الفنون والحِرف التقليدية المغربية المعروضة في الحديقة العامة المطوَّقة بجدار، ومن هناك سيتجهان إلى إنجلترا.
وكان كل من «هاري وميغان»، قد ذهبا في رحلات منفصلة قبل زيارتهما المغرب، إذ سافرت الدوقة إلى نيويورك لحضور حفل «سبوع سريّ»، أقامته صديقاتها المقربات. وفي تلك الأثناء، ذهب الدوق ضمن زيارة رسمية، إلى النرويج لحضور فعاليات «إكسيرسايز كلاكورك Exercise Clockwork»، وهي عملية لقوات مشاة البحرية الملكية البريطانية في «باردوفوس»؛ احتفالاً بالذكرى الخمسين لها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X