بلس /أخبار

انطلاق معسكر "بادر" لحاضنات ومسرعات التقنية للسيدات بالشرقية

انطلق بالمنطقة الشرقية أول أمس الأحد المعسكرُ التدريبي "نساء في التقنية"، المخصص لبرنامج "بادر" لحاضنات ومسرعات التقنية للسيدات بالمملكة، وذلك بمشاركة نحو 23 سيدة من جميع مناطق السعودية؛ حيث يهدف هذا البرنامج -الذي يُنظَّم للمرة الأولى بالشرقية- إلى تحفيز رائدات الأعمال على الانخراط في قطاع التقنية. وقد أوضحت رئيسة المعسكر التدريبي، مرام الجشي، أن المعسكر (الذي سوف يستمر لمدة خمسة أيام) يستهدف دعم الخيارات الوطنية نحو التنوع والاستغلال الأمثل للموارد المتاحة، سواء كانت بشرية أو طبيعية، بجانب التركيز على قطاع التقنية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الذي يشهد تطوُّرًا نوعيًّا في المملكة.

وبيَّنت "الجشي"، أن هدفنا من خلال هذا المعسكر هو الوصول بأداء المشاركات إلى مستوى عالٍ من الجودة والفاعلية، بالإضافة إلى اكتشاف رائدات أعمال في مجال الاقتصاد الرقمي، حيث قالت: "سوف يتضمن المعسكرُ التدريبَ المكثف، واستعراض قصص نجاح بمثابة الفرصة لرائدات الأعمال، والراغبات في الدخول إلى قطاع التقنية وتكنولوجيا المعلومات، إلى جانب تطوير أدائهم ومهاراتهم؛ من أجل الارتقاء بمعرفتهن فيما يتعلق باقتصاديات التقنية، حتى يستطعن التعاطي الإيجابي مع النمو والتطور الذي يشهده هذا القطاع".

أما مدير مشروع حاضنة ومسرعة الأعمال لبرنامج "بادر" بالمنطقة الشرقية، خالد بن يوسف المحفوظ، فقال: "إن البرنامج يُعَدُّ من أهم البيئات الوطنية الإبداعية في مجال دعم وتأسيس ونمو المشروعات الريادية والناشئة للسيدات، ويهدف إلى تأهيل رائدات الأعمال وغيرهن من المهتمَّات والراغبات في الدخول إلى مجال تقنية المعلومات والاتصالات"، مشيرًا إلى أن هذا المجال يوفِّر فرصًا استثماريةً ووظائف واعدة للمرأة السعودية، بجانب كيفية تأسيس الشركات وبناء العلامة التجارية، والحصول على التمويل ، فضلاً عن تقديم النُّصْحِ حول كيفية عرض الأفكار على المستثمرين.

X