أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

احذروا الجيل الجديد من المافيا... زعماء مراهقون ينشرون عملياتهم على الإنترنت

احذرو الجيل الجديد من مافيا الاطفال
جيل جديد من مافيا الاطفال

كشف تقرير صحافي عن تزايد نفوذ مافيا الأطفال في مدينة نابولي الإيطالية، مع اتجاههم لتغيير أساليب المافيا المعتادة، حيث تخلى الجيل الجديد عن قانون الصمت التقليدي الذي طالما اشتهر به قادة المافيا القدماء، وأصبح القادة الجدد يصورون عملياتهم وينشرونها على مواقع التواصل الاجتماعي.


وبحسب التقرير الذي نشرته صحيفة الغارديان البريطانية، فإن هذا الجيل الجديد من المافيا تم تأسيسه في عام 2013، وكان الأب الروحي له هو إيمانويل سيبيلو، الذي كان يبلغ من العمر 18 عاماً في ذلك الوقت.
واعتقل سيبيلو لأول مرة عندما كان عمره 15 عاماً، حين داهمت الشرطة بيته في مدينة نابولي أثناء محاولته التخلص من مسدسين كانا بحوزته.


ومنذ ذلك الوقت، تردد سيبيلو على السجن أكثر من مرة، وقد اشتهر بين المساجين الشباب بشخصيته القيادية وبحبه لقراءة الكتب والصحف.


ومنذ أوائل عام 2000. بدأت السلطات الإيطالية إلقاء القبض على المئات من قادة لاكامورا القدماء، وهو الأمر الذي مهد للأطفال والشباب، بقيادة سيبيلو، تولي السلطة في المدينة.


ومنذ ذلك الحين، تغيرت أساليب المافيا المعتادة، فبعد أن كانت العصابات القديمة تعتمد على الصمت والخروج من دائرة الضوء، اتجهت الأجيال الجديدة إلى تصوير عملياتها ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.


ومن ضمن هذه العمليات التي تم نشرها على مواقع التواصل هي تلك العملية التي تمت عام 2013. حيث قتل أعضاء المافيا من الأطفال رجلاً هندياً برصاصة في صدره لاختبار مسدساتهم.

بالإضافة إلى ذلك، نشرت المافيا في عام 2014 مقطع فيديو يظهر أحد أعضائها وهو يطلق النار على رجل طلب سيجارة منه.


يذكر أن سيبيلو قتل في عام 2015، بعد تعرضه لهجوم من قبل أفراد من عشيرة منافسة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X